العطية يطالب بتطوير الأجهزة، وزراء إعلام التعاون يبحثون آلية التحرك الخارجي الاربعاء

الاحد 29 رجب 1423 هـ الموافق 6 أكتوبر 2002 يبحث وزراء اعلام دول مجلس التعاون الخليجي الاربعاء المقبل في العاصمة العمانية مسقط آليات التحرك الاعلامي الداخلي والخارجي، فيما أكد عبدالرحمن حمد العطية الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي أهمية الاستمرار في تطوير أجهزة الإعلام بالدول الاعضاء. وذكرت المصادر ان وكلاء وزارات الاعلام سيعقدون اجتماعاً تحضيرياً الاثنين والثلاثاء المقبلين بمسقط أيضاً. وصرح عبدالرحمن العطية بأن جدول اعمال الاجتماع الثالث عشر حافل بالعديد من المواضيع المهمة من بينها ماتم بشأن تنفيذ قرار المجلس الاعلى فى دورته العشرين بشأن توظيف وانتقال الايدى العاملة فى وسائل الاعلام ودور وزارات الاعلام بتنظيم وتكثيف الحملات الاعلامية المحلية والتصورات المقدمة بشأن تنمية وتطوير الطاقات الوطنية فى قطاع الاعلام المختلفة اضافة الى توصيات اللجنة الخاصة بالاذاعة والتلفزيون ووكالات الانباء. من ناحية أخرى أكد العطية أهمية الاستمرار في تطوير اجهزة الاعلام بدول المجلس سواء كانت فنية او من خلال زيادة تدعيمها بالطاقات الوطنية المدربة وذلك لمواكبة التطورات التي تمر بها صناعة الاعلام في العالم وكذلك لمقدرته على التصدي للحملات المغرضة وايضاح حقيقة القيم والمباديء الاسلامية التي تؤمن بها دول المجلس ومحاربة الإرهاب الدولي ومعالجة اسبابها بما يتناسب وديننا الاسلامي الحنيف. ق.ن.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات