نفي أميركي لوفاة الظواهري

السبت 28 رجب 1423 هـ الموافق 5 أكتوبر 2002 نفى المقدم روجر كينج الناطق باسم التحالف الدولى فى افغانستان صحة ماتردد عن موت ايمن الظواهرى الذى يعتبر المسئول الثانى فى شبكة القاعدة بزعامة اسامة بن لادن ووصف ذلك بأنه ليس سوى«اشاعة». وقال الناطق فى تصريح له امس « لا معلومات لدى حول هذا الموضوع وعلى حد علمى ليس الامر سوى اشاعة ولا شيء غير ذلك ». وكان البيت الابيض قد اعلن امس انه ليس لديه معلومات تسمح بتأكيد موت الظواهرى. ويشار الى ان وكالة انباء «ايتارتاس» الروسية نسبت الى مصادر وصفتها بأنها سرية قولها ان الظواهرى قد قتل فى افغانستان خلال عملية خاصة شنها رجال لم تعرف هوياتهم. ق. ن. أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات