حقائق وأرقام ـ رهانات شارون الفاشلة تصطدم بجدار التماسك الشعبي - البيان

حقائق وأرقام ـ رهانات شارون الفاشلة تصطدم بجدار التماسك الشعبي

الجمعة 27 رجب 1423 هـ الموافق 4 أكتوبر 2002 مرة أخرى يخرج الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات منتصراً من الحصار الذي يفرضه الاسرائيليون عليه في محاولات بائسة لتدمير ارادة الشعب الفلسطيني ودفعه نحو الاستسلام، ومرة أخرى يؤكد الشعب الفلسطيني تلاحمه واصطفافه أمام مؤامرات مجرم الحرب شارون المكشوفة ويؤكد عزمه على استمرار النضال بارادة قوية صلبة لا تلين أمام جبروت الآلة العسكرية الاسرائيلية المدعومة من الولايات المتحدة. والواضح ان رهانات حكومة شارون فشلت وتعرت معها مواقفها المهزوزة وظهرت تباينات وخلافات في الداخل الاسرائيلي ازاء ما يجري كشفت حجم التناقضات الداخلية في الساحة السياسية الاسرائيلية. ورغم الهجمة الاميركية الصهيونية على المنطقة العربية واختلاف موازين القوى فإن هبة الجماهير الفلسطينية والتفافها حول الرئيس عرفات أربك خطط الصهاينة وقلب المعادلات وخلق ظروفاً مغايرة، وأثبت الشعب الفلسطيني بكل فصائله واتجاهاته تمسكه بقيادة عرفات كرمز للشعب والقضية. وجاءت الذكرى الثانية للانتفاضة لتعيد صياغة المعادلات وتطرح نفسها كخيار قوي في معادلة الصراع مع الكيان الصهيوني. غالبية الفلسطينيين يؤيدون استمرار الانتفاضة اظهر احدث استطلاع للرأي العام الفلسطيني ان 80.6% يدعمون استمرار الانتفاضة وان نسبة 69.5% من نسبة الاستطلاع الذي اجراه مركز القدس للاعلام والاتصال تؤمن بأن العمليات المسلحة الفلسطينية ضد اهداف اسرائيلية هي الرد المناسب خلال الوضع السياسي الراهن مقابل 23.2% يعارضون هذه العمليات ويعتبرونها مضرة للمصالح الوطنية الفلسطينية. واعتبر 46.1% ان لا فرق في العمليات المسلحة بين داخل اسرائيل أو في المناطق المحتلة عام 1967 في حين دعم 20.5% العمليات داخل اسرائيل فقط واعتقد 52% بأن استمرار الانتفاضة والمفاوضات معاً يشكل السبيل الافضل لتحقيق الاهداف الوطنية الفلسطينية وانهاء الاحتلال. وقال 44% من المستطلعين ان الحل الامثل للنزاع يكون على اساس وجود دولتين وأيد 28.9% دولة ثنائية القومية في فلسطين التاريخية واعتبر 12.6% انه لا يوجد حل. واشار 48.4% الى ان هدف الانتفاضة هو انهاء الاحتلال العسكري الإسرائيلي وانشاء الدولة الفلسطينية المستقلة على أساس قرار مجلس الأمن الدولي 242 وهناك 16.4% عارضوا استمرار الانتفاضة. وفي موضوع الانتخابات قال ما نسبته 64.2% ان القيادة الفلسطينية غير قادرة على القيام بالاصلاح الحقيقي واجراء تغييرات داخلية بسبب الوضع الحالي من ناحية اعادة احتلال المناطق الفلسطينية والحصار الراهن على مقر الرئيس عرفات برام الله واعتبر 23% من العينة ان القيادة الفلسطينية ما زالت قادرة على اجراء الاصلاحات وقال 10.7% لا ندري لكن 46% اعتقدوا بجدية السلطة في اجراء الاصلاحات مقابل 40.7% قالت ان القيادة غير جادة في هذا الموضوع. وايدت غالبية وصلت إلى 65.2% اجراء انتخابات رئاسية في حين تؤيد 73.2% اجراء انتخابات للمجلس التشريعي ووصفت 52% اداء السلطة بأنه سييء أو سييء جداً وقالت نسبة 43.3% ان الاداء جيد أو جيد جداً واعرب 47.8% عن الاستياء من اداء المجلس التشريعي ووصفوه بالسييء واعتبره 37.7% بأنه متوسط ونسبة 9.7% وصفوه بالجيد جداً وايد 50.9% اداء الرئيس عرفات أكد 42.3% عدم رضاهم عنه ويعتقد 52.2% ان عرفات مسيطر بشكل كامل او سيطر إلى حد ما على الوضع الداخلي الفلسطيني. ويتوقع 60.6% انه في حال اجراء انتخابات حرة فإن الشعب سيعيد انتخاب عرفات وقالت نسبة 42.5% من العينة بوجود حاجة لمنصب رئيس وزراء وقالت 41.7% ان لاحاجة لذلك وقال 12.9% لا ادري. وحظي الرئيس عرفات بتأييد 27.6% على انه الشخصية الفلسطينية الاكثر شعبية وحاز الشيخ احمد ياسين مؤسس وقائد حركة حماس على الشخصية الثانية بتأييد 10.3% أما الشخصية الثالثة في هذا الترتيب فهو مروان البرغوثي الذي حصل على تأييد 3.3% مقارنة على 6.3% في يونيو الماضي. وقال 26.7% انهم لا يثقون بأي شخصية فلسطينية. وحصلت حركة فتح على اكبر شعبية بلغت 32.9% وحصلت حماس على 20.9% وقال 25.8% انهم لا يثقون بأي فصيل وشملت العينة «1199» شخصاً منهم «759» في الضفة و«440» في قطاع غزة تزيد اعمارهم على 18 سنة وتم الاستطلاع في الفترة من 21 حتى 25 سبتمبر 2002. العمليات الاستشهادية من 28 سبتمبر 2001 حتى 19 سبتمبر 2002 ـ أصدر المركز الفلسطيني للإعلام تقريراً شاملاً ذكر فيه احصائية للعمليات الاستشهادية التي تمت في الأراضي المحتلة منذ سبتمبر 2001 حتى سبتمبر 2002. 4/10/2001م: مقتل ثلاثة صهاينة بالقرب من محطة الباصات المركزية في العفولة وإصابة 17 آخرين بجروح ، ومنفّذ العملية هو نظير حماد من كتائب الأقصى. 7/10: عمليّة فدائية بجوار كيبوتس في بيت شان يوقع قتيلين ومنفّذ العملية هو أحمد أبو مدراج ضراغمة من طوباس. 17/ 10: اغتيال وزير السياحة الصهيوني رحبعهام زئيفي في فندق رجنسي في القدس المحتلة والجبهة الشعبية تعلن مسئوليتها. 22/10: الفلسطيني محمد جبريل من بلدة أرطاس في بيت لحم يطلق النار باتجاه تجمّع للمستوطنين ويقتل أربعة قبل أن يستشهد. 23/10: عملية استشهادية نفّذها المجاهدان من كتائب القسام وهما مروان حلبية ومحمد زياد في القدس المحتلة أسفرت عن مقتل عدد من المستوطنين. 28/10: نضال الجبالي ينفّذ عملية في الخضيرة مما أدى إلى مقتل أربعة مستوطنتين وإصابة 12 آخرين بالقرب من مستوطنة نيشر. 4/11/2001: الاستشهادي حاتم الشويكي من مدينة الخليل وينتمي إلى الجهاد الإسلامي ، ينفّذ عملية استشهادية بالقرب من التلة الفرنسية ويقتل مستوطنين ويصيب 46 آخرين قبل أن يستشهد ، وكتائب القسام تعلن مسئوليتها عن مقتل مستوطن في مستوطنة حولون. 26/11: الشهيد تيسير العجرمي ينفّذ عملية استشهادية ويصيب جنديين في محطة للجيش الصهيوني. 27/11: عبد الكريم أبو ناعسة ـ 20 عاما ـ استشهد في عملية استشهادية أدّت إلى مقتل مستوطنة وجرح 50 آخرين في العفولة. 29/11: مقتل ثلاثة صهاينة في الخضيرة في انفجار حافلة ومنفّذ العملية سامر أبو سليمان من سيلة الحارثية. 1/12: عمليتان استشهاديتان ينفذهما شهيدان من كتائب القسام وهما نبيل محمود حلبية وأسامة بحر وهما من أبو ديس في القدس المحتلة تؤدّي إلى مقتل 10 صهاينة وإصابة 180 بجروح. 2/12: ماهر حبيشي من كتائب القسام يفجّر باصا صهيونيا ويسقط 18 قتيلا صهيونيا قبل أن يستشهد وهو أول استشهادي من المناطق الفلسطينية التي احتلت عام 48 يقوم بمثل هذه العملية. 4/12: الشهيد داوود عابد من سرايا القدس يفجّر نفسه في تجمّع للمستوطنين ويوقع 7 جرحى. 7/12: عملية استشهادية في مدينة حيفا تسفر عن إصابة 24 صهيونيا بجروح. 11/12: الاستشهادي عاصم ريحاني من بلدة تل قضاء نابلس يعترض حافلة صهيونية فيقتل 10 جنود ويصيب 30 آخرين بجروح. 9/1/2002: مقتل أربعة جنود صهاينة شرق رفح وكتائب القسام تتبنى العملية. والشهداء الذين نفّذوا العملية هم عماد رزق ومحمد جاموس. 17/1: عملية استشهادية في ملهى ليلي في مدينة الخضيرة ينفّذها عبد السلام صادق حسونة وهو من بلدة بيت أمرين في قطاع غزة وكتائب الأقصى تتبنى العملية وقد قتل فيها 6 صهاينة وأصيب أكثر من 30 آخرين. 22/1: عملية استشهادية في شارع يافا في القدس المحتلة ينفّذها سعيد إبراهيم رمضان من بلدة تل في نابلس وإصابة 30 جريحا في العملية ومقتل امرأتين. 25/1: اشتباك مسلح قام به رائد الآغا وأحمد عبد الوهاب من كتائب القسام بالقرب من غوش قطيف لم يوقع إصابات حسب مزاعم الجيش الصهيوني. ـ صفوت عبد الرحمن خليل وسعيد ردقة يفجّران نفسيهما في شارع نافيه سان ويجرحان 20 صهيونيا والعملية تبنّتها حركة فتح والجهاد الإسلامي. 27/1: انفجار عنيف يهزّ وسط القدس المحتلة في شارع يافا بالقرب من مطعم سبارو وإصابة 140 جريحا ومقتل صهيوني واحد ومنفّذة العملية هي وفاء إدريس ـ 28 عاما ـ من رام الله وكتائب الأقصى تتبنى العملية. 18/1: ماجد محمد حسين أبو سعدة يختطف سيارة مستوطن ويدهس مستوطنا وجنديا قبل أن يستشهد. 30/1: مراد أبو عسل يفجّر نفسه بالقرب من سيارة نقل عناصر الشاباك الصهيوني قبل أن يستشهد وحركة فتح تعلن المسئولية. 31/1: محمد عبد ربه عماد ومازن بدوي يهاجمان موقعا للجيش الصهيوني بالقرب من غوش قطيف ويصيبان عددا من العمال بجروح قبل أن يستشهدا ، وكتائب القسام تعلن المسئولية. 6/2: مقتل ثلاثة صهاينة في هجوم مسلح في منطقة الأغوار ومنفّذ العملية هو محمد زياد الخليلي من نابلس وكتائب القسام تعلن المسئولية. 7/2: الشهيد إيهاب حبيب ـ 22 عاما ـ ينفّذ عملية استشهادية بالقرب من بيت لحم. 10/2: الاستشهاديان محمد البطاط وخالد الطل من بلدة الظاهرية قضاء الخليل يهاجمان موقعا للجيش الصهيوني في بئر السبع ومقتل مجندتين وإصابة أربعة آخرين واستشهاد المنفّذين. 14/2: المقاومة الفلسطينية تفجّر عبوة بسيارة صهيونية في قطاع غزة والحادث يسفر عن مقتل ثلاثة جنود صهاينة. 16/2: عملية استشهادية في مستوطنة كارني شمرون ينفّذها صادق عاهد عبد الحافظ من قلقيلية وكتائب الشهيد أبو علي مصطفى تعلن المسئولية ، وقد قتِل في العملية مستوطنان صهيونيان و30 جريحا. 18/2: مقتل ثلاثة صهاينة في عملية بطولية قامت بها كتائب الأقصى. ـ عملية استشهادية ينفّذها ياسر السعيد من مدينة الدوحة في مستوطنة معاليه أدوميم ومقتل صهيوني في العملية. 20/2: مقتل ستة جنود صهاينة بالقرب من حاجز عن عريك غرب نابلس وكتائب القسام تعلن مسئوليتها. 25/2: الاستشهادي رامي سعيد نور من نابلس يعترّض حافلة صهيونية شمال القدس المحتلة ويطلق النار باتجاه الركاب مما أدى إلى إصابة 10 مستوطنين بجروح ومقتل مجندة في الحادث. 2/3/2002: الاستشهادي محمد أحمد ضراغمة الشوعاني من مخيم الدهيشة في بيت لحم يقتحم معهدا دينيا يهوديا ويفجّر نفسه ويقتل 11 مستوطنا ويصيب 40 آخرين بجروح وكتائب الأقصى تعلن المسئولية. 3/3: مقتل 10 جنود صهاينة بالقرب من حاجز عين الحرامية شمال رام الله وكتائب القسام تعلن مسئوليتها عن العملية. ـ مقتل جندي صهيوني وإصابة ثلاثة آخرين في اشتباك مسلح لحركة الجهاد الإسلامي في غزة. 5/3: الاستشهادي محمد عبد الله عطاونة يقتحم مطعم في بيت إيل ويقتل 3 مستوطنين ويجرح 10 قبل أن يستشهد وكتائب الأقصى تعلن مسئوليتها عن الحادث. ـ مقتل مستوطنين وإصابة 10 آخرين في عملية تبنّتها حركة الجهاد الإسلامي ومنفّذ العملية هو عبد الكريم عيسى طحاينة. 7/3: عملية تفجيرية في فندق لولى في مستوطنة آرئيل والعملية تسفر عن جرح العشرات من الصهاينة ومنفّذ العملية شادي محمد صدقي نصار من مادما قضاء نابلس. وكتائب أبو علي مصطفى تتبنى العملية. 9/3: عمليتين في مدينة ناتانيا والقدس المحتلة تسفر عن مقتل 14 صهيونيا وإصابة 150 صهيونيا آخر ومنفّذ العمليتين هما فؤاد الحوراني من مخيم العروب وسعيد البطة وشادي النجمة من طولكرم. وكتائب القسام تعلن المسئولية. 10/3: مقتل جندي صهيوني في عملية استشهادية نفّذها محمد القطاوي من غزة بالقرب من نتساريم. 14/3: المقاومة الفلسطينية تفجّر دبابة مركافاه صهيونية وتقتل ثلاثة جنود صهاينة فيها. 17/3: عمار عبد المجيد الشخشير من كتائب الأقصى ينفّذ عملية في منطقة كفار سابا ويقتل مستوطنا قبل أن يستشهد. ـ المجاهد أكرم النبتيتي من مخيم عايدة يفجّر نفسه بالقرب من تجمّع للمستوطنين ويصيب العشرات منهم في التلة الفرنسية شمال القدس المحتلة. 18/3: كتائب القسام تنفّذ هجوما على مجموعة جنود شرق طوباس وتقتل جنديا وتصيب ثلاثة بجروح واستشهاد مجاهدين في الهجوم. 20/3: مقتل سبعة صهاينة وإصابة 30 آخرين بجروح في تفجير حافلة صهيونية بالقرب من أم الفحم وحركة الجهاد الإسلامي تتبنى العملية ومنفّذ العملية هو رأفت سليم أبو دياك من جنين. 21/3: الشهيد محمد مشهور محمد حشايكة من جنين يفجّر نفسه في مقهى صهيوني في شارع الملك داود في القدس ويقتل 3 صهاينة ويصيب 40 بجروح وكتائب الأقصى تتبنى العملية. 22/3: الشهيد عماد شقيرات يفجّر نفسه على حاجز صهيوني ويصيب ضابطا صهيونيا بجروح. 27/3: الاستشهادي القسامي عبد الباسط عودة من طولكرم يفجّر نفسه في أحد فنادق نتانيا ويوقع 30 قتيلا صهيونيا وأكثر من 140 جريحا. 28/3: الاستشهادي القسامي أحمد عبد الجواد من نابلس يقتحم مستوطنة ألون موريه ويقتل أربعة صهاينة ويصيب عددا آخر بجروح قبل أن يستشهد. 29/3: الاستشهادية آيات الأخرس من مخيم الدهيشة في بيت لحم تفجّر نفسها بالقرب من كريات يوفال في القدس مما أدى إلى إصابة 20 صهيونيا بجروح. ـ استشهادي فلسطيني من حركة الجهاد الإسلامي يقتحم مستوطنة نتساريم في قطاع غزة ويقتل مستوطنين. 30/3: عملية استشهادية في مطعم بيالك في تل أبيب تؤدي إلى إصابة 30 صهيونيا بجروح ومقتل اثنين صهاينة ومنفّذ العملية هو مهند صلاحات من مخيم الفارعة من كتائب شهداء الأقصى. 31/3: الاستشهادي شادي الطوباسي يفجّر نفسه في مطعم الغراند ويوقع 17 قتيلا صهيونيا ويصيب 40 آخرين وكتائب القسام تعلن مسئوليتها عن الحادث. ـ الاستشهادي جميل خلف حميد ـ 17 عاما ـ من بيت لحم ينفّذ هجوما على تجمّع للمستوطنين في مستوطنة أفرات ويصيب خمسة بجروح. 1/4/2002: الاستشهادي رامي الشوعاني من مخيم الدهيشة يفجّر نفسه في مدينة القدس المحتلة ويوقع ثلاثة جرحى ويقتل ثلاثة آخرين. 5/4: مقتل خمسة جنود صهاينة خلال محاولات جنود الاحتلال الدخول إلى مخيم جنين ومدينة نابلس. 6/4: مقتل ثلاثة جنود صهاينة في مخيم جنين أثناء عمليات تفجير نفّذتها المقاومة. ـ الاستشهاديان أيمن الجزار وطارق سليمان يشنّان هجوما استشهاديا على مستوطنة رفيح يام ويصيبا أربعة مستوطنين بجراح قبل أن يلقيا وجه الله وهما من حركة الجهاد الإسلامي. 6/4: المقاومة الفلسطينية تقتل 13 جنديا صهيونيا في مخيم جنين في كمين لهم أثناء حصار الصهاينة للمخيم. 10/4: كتائب القسام تشنّ هجوما استشهاديا على حافلة رقم 960 من منطقة حيفا وتقتل 10 جنود صهاينة وتصيب 40 آخرين ومنفّذ العملية أيمن أبو الهيجا من مخيم جنين. 12/4: الاستشهادية عندليب طقاطقة من بلدة بيت فجار قضاء بيت لحم تفجّر نفسها في مدينة القدس المحتلة وتقتل 6 مستوطنين وتصيب 70 آخرين قبل أن تستشهد. 19/4: الاستشهادي أحمد حسن أبو عودة ينفّذ هجوما استشهاديا بالقرب من غوش قطيف ويصيب جنديين بجروح. 20/4: الشهيد أيمن سمير جوده من غزة ينفّذ هجوما استشهاديا على حاجز إيرز ويقتل جنديا صهيونيا قبل أن يستشهد. 27/4: الاستشهادي طارق رسمي دوفش من مدينة الخليل ينفّذ هجوما استشهاديا على مستوطنة أدورا ويقتل خمسة صهاينة ويصيب عددا آخر بجروح وكتائب القسام تتبنى العملية. 7/5/2002: كتائب القسام تنفّذ هجوما استشهاديا على نادٍ ليلي في ريشون ليتسون جنوب بيت إيل وتقتل 15 صهيونيا ولم تعلن عن منفّذ العملية. 10/5: هجوم استشهادي في منطقة بئر السبع يوقع 40 جريحا صهيونيا. 18/5: الاستشهادي علي حمدان إدريس ينفّذ هجوما على مستوطنة بيت إيل ويطعن عددا من المستوطنين قبل أن يستشهد. 19/5: كتائب القسام تنفّذ هجوما في منطقة نتانيا وتقتل ثلاثة صهاينة وتصيب أكثر من 40. ـ الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تنفّذ عملية بالقرب من نتساريم وتصيب أربعة جنود صهاينة بجروح. 20/5: الاستشهادي محمد عوض أحمد من قطاع غزة يفجّر نفسه بالقرب من حاجز عسكري في مثلث مجدّو والاحتلال يزعم عدم وقوع إصابات. 22/5: مقتل ثلاثة صهاينة في ريشون ليتسون في عملية استشهادية نفّذتها كتائب شهداء الأقصى وإصابة 30 آخرين ، ومنفّذ العملية هو عيسى عبد ربه بدير ـ 17 عاما ـ من الدوحة في بيت لحم. ـ عملية استشهادية ينفّذها في تل أبيب محمد عيسى شكوكاني من كتائب الأقصى وتسفر عن إصابة صهيونيتين بجروح. 27/5: كتائب الأقصى تنفذ عملية استشهادية في مستوطنة بتاح تكفا والتي قتل فيها مستوطنان وأصيب 40 آخرون. ومنفّذ العملية هو جهاد الطيطي من نابلس. 28/5: كتائب الأقصى تنفّذ عملية استشهادية في مستوطنة إيتمار والتي قتل فيها ثلاثة مستوطنين. 5/6: الاستشهادي إياد صوالحة من عرابة يفجّر نفسه في مثلث مجدّو ويقتل 17 صهيونيا ويصيب العشرات بجروح وحركة الجهاد تتبنى العملية. 8/6: الاستشهادي أحمد بدوي المسالمة من بلدة بيت عوا في مدينة دورا قضاء الخليل وهو من كتائب القسام يقتحم مستوطنة كرمي تسور ويقتل 4 مستوطنين ويصيب 6 آخرين بجروح وكتائب القسام تتبنى العملية. 11/6: الاستشهادي عمر زيادة يفجّر نفسه في تجمع في هرتسيليا ويقتل صهيوني ويصيب 10 آخرين بجروح. 15/6: كتائب القسام تنفّذ هجوما مسلحا قرب مستوطنة دوغيت وتقتل جنديين وتصيب 4 آخرين بجروح. 18/6: الاستشهادي القسامي محمد هزاع الغول يفجّر نفسه في حافلة بالقرب من مثلث جيلو ويقتل 18 صهيونيا ويصيب 50 آخرين بجروح. 19/6: مقتل سبعة صهاينة في عملية استشهادية في التلة الفرنسية في القدس المحتلة. 20/6: استشهادي من الجبهة الشعبية يهاجم مستوطنة إيتمار ويقتل خمسة صهاينة. 16/7: مقتل 8 صهاينة بالقرب من مستوطنة عمانويل قضاء قلقيلية وكتائب القسام تعلن مسئوليتها عن الحادث ومنفّذ العملية عاصم سميح عصيدة الذي استشهد في عملية خارج المستوطنة. 17/7: مقتل ثلاثة صهاينة في هجوم على محطة الباصات في تل أبيب وحركة الجهاد تعلن مسئوليتها ، ومنفّذا الهجوم هما إبراهيم ياسر ولويل ومحمد إسماعيل عطا الله. 26/7: مجاهد من كتائب الأقصى يطلق النار باتجاه سيارة تقل مستوطنين ويقتل أربعة ويصيب عددا آخر بجروح في مثلث زيف شرق يطا. 30/7: الاستشهادي محسن عطا ينفّذ عملية استشهادية في محل للفلافل في شارع الأنبياء في القدس المحتلة ويوقع خمسة جرحى. 31/7: انفجار قويّ يهز مقصف الجامعة العبرية في القدس المحتلة ومقتل 10 أشخاص وإصابة 60 آخرين بجروح وكتائب القسام تعلن مسئوليتها عن الحادث. 4/8: كتائب القسام توقع 10 قتلى وتصيب 40 في عملية استشهادية في صفد المحتلة. ـ الاستشهادي إبراهيم السعو من الخليل ينفّذ هجوما على مجموعة صهاينة في حي باب العمود في القدس المحتلة ويقتل ثلاثة قبل أن يستشهد وكتائب القسام تعلن المسئولية. 10/8/2002: المجاهد سعد توفيق نصر الله حنني من بيت فوريك في نابلس يقتحم مستوطنة ميخورا في الغور ويقتل مستوطنة ويصيب زوجها بجروح قبل أن يستشهد. ـ الاستشهادي يوسف عطا الله من نابلس يقتحم مستوطنة براخا ويصيب ستة مستوطنين بجروح قبل أن يستشهد ، وكتائب أبو علي مصطفى تتبنى العملية. 19/9/2002: عملية استشهادية في تل أبيب تسفر عن مقتل خمسة صهاينة وإصابة 65 بجروح وكتائب القسام تتبنى العملية وتتحفظ على اسم منفّذها إعداد: مركز المعلومات للدراسات والبحوث

طباعة Email
تعليقات

تعليقات