بغداد تطالب عنان بالتدخل لوقف الغارات

الجمعة 27 رجب 1423 هـ الموافق 4 أكتوبر 2002 دعا وزير الخارجية العراقي ناجي صبرى الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان أمس الى التدخل ومطالبة الولايات المتحدة «بالايقاف الفوري لعدوانها المتواصل» ضد العراق. ونقلت وكالة الانباء العراقية عن صبرى قوله ان «الغارات التي تشنها الطائرات الاميركية والبريطانية على المدن والقرى العراقية وعلى البنى الارتكازية ودور العبادة عدوان صارخ وارهاب دولة فاضح ومستمر وتدخل فظ في شئون العراق الداخلية». واوضحت الوكالة ان دعوة وزير الخارجية جاءت في رسالة وجهها الى عنان قام بتسليمها ممثل العراق الدائم لدى المنظمة الدولية. واضافت ان الرسالة اكدت ان «فرض الولايات المتحدة وبريطانيا منطقتي حظر الطيران يشكل خرقا فاضحا لميثاق الامم المتحدة وقواعد القانون الدولي وقرارات مجلس الامن التي اكدت على احترام سيادة العراق وسلامته الاقليمية واستقلاله السياسي». وقال وزير الخارجية ان العراق «يحمل حكومتي الولايات المتحدة وبريطانيا المسئولية الكاملة عن هذا العدوان الارهابي ويؤكد حقه الثابت بموجب ميثاق الامم المتحدة والقانون الدولي في ان يمارس حقه المشروع في الدفاع عن النفس». ودعا صبري الامين العام للامم المتحدة الى «مطالبة الاطراف الاقليمية التي تسهل استمرار الطلعات (الجوية الاميركية البريطانية) بوقف هذه التسهيلات» في اشارة الى تركيا والكويت والسعودية. وكان ناطق عسكري عراقي في بغداد اعلن ان ثلاثة عراقيين اصيبوا بجروح الاربعاء اثر غارات شنتها طائرات اميركية وبريطانية على منشآت مدنية وخدمية جنوب العراق. أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات