(حماس) تتعهد بسحق حكومة حرب شارون ، مشعل يدعو قمة عمان لاعلان الحرب على اسرائيل

اتهمت حركة المقاومة الاسلامية الفلسطينية (حماس) رئيس الوزراء الاسرائيلي المنتخب ارييل شارون بالسعي لتشكيل حكومة حرب وتعهدت بسحقها بالسلاح, ودعت قمة عمان المقبلة إلى اعلان الحرب على اسرائيل مشيرة إلى ان انتهاج اسرائيل عمليات التصفية يدفعها لرد الصاع صاعين. وقال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس في كلمة القاها خلال اجتماع حاشد بمخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين على مسافة 15 كيلومترا جنوبي دمشق ان شارون يسعى لتشكيل حكومة حرب ويدبر لارتكاب مذابح ضد الشعب الفلسطيني. واضاف انه ينبغي لشارون وللاسرائيليين الا يفرحوا لان سلاح المجاهدين وحجارة الاطفال ستسحقهم وانه لن يكون امام الاسرائيليين من خيار سوى الموت. واعلنت حركة حماس التي تحظى بوجود قوي في الضفة الغربية وقطاع غزة مسئوليتها عن عدة هجمات على اهداف اسرائيلية قتل واصيب خلالها عشرات الاشخاص. كما تؤدي حماس دورا رئيسيا في الانتفاضة الفلسطينية التي اندلعت في 28 سبتمبر الماضي في اعقاب زيارة قام بها شارون للحرم القدسي الشريف وسقط خلالها نحو 400 شخص منهم اكثر من 300 فلسطيني و61 اسرائيليا و 13 من عرب اسرائيل. واستقبلت كلمة مشعل من جانب الفلسطينيين في المخيم بالتصفيق ورددوا الهتاف (بالروح.. بالدم.. نفديك يا فلسطين). وقال مشعل ان رئيس الوزراء الاسرائيلي المنتهية ولايته ايهود باراك الذي خسر في انتخابات الاسبوع الماضي امام شارون اضطر للاستقالة وترك منصبه بسبب الانتفاضة الفلسطينية (البطولية) وان شارون سيحذو حذوه. وحضر عدد من زعماء الفصائل الفلسطينية المعارضة للسلام مع اسرائيل الاجتماع الحاشد الذي نظم في الذكرى السنوية السادسة لاغتيال يحيي عياش خبير المتفجرات في حركة حماس والذي كان يعرف باسم المهندس. ويعتقد ان مقتله كان من تدبير اسرائيل. كما حضر الاجتماع حسين خليل العضو البارز في جماعة حزب الله الشيعية في لبنان حليفة حماس. وقاد حزب الله حركة المقاومة التي اجبرت اسرائيل على الانسحاب من المنطقة التي كانت تحتلها في جنوب لبنان في مايو الماضي. وقال مشعل في الاجتماع ان الاسرائيليين لا مكان لهم في فلسطين وان تلك الارض لن تكون آمنة لهم وانه لن يكون هناك امن ولا سلام للمحتل. واضاف انه اذا اراد الاسرائيليون السلام فعليهم بالانسحاب من الاراضي الفلسطينيية. ودعا مشعل الزعماء العرب الذين يتوقع ان يعقدوا اجتماع قمة في عمان بالاردن الشهر المقبل الى اعلان الحرب على اسرائيل او السماح لشعوبهم بتنظيم مقاومة شعبية ضدها. وقال انه اصبح من الواضح ان الحكومة الجديدة في اسرائيل ستكون (حكومة حرب) ولذا ينبغي على العرب اعلان الحرب عليها. وانهى مشعل كلمته بتوجيه حديثه الى الفلسطينيين في الاراضي المحتلة قائلا: انه يدعو كل فلسطيني لان يتحول الى قنبلة وان يحارب الاسرائيليين بكل ما لديه. وقال مشعل اثناء التجمع (ان شارون لا يخيف الابطال المقبلين على الموت وان انتخابه ليس دليل قوة والمقاومة ستسقط شارون كما اسقطت الانتفاضة باراك). ان شارون يريد ان يجمع كل العناصر التي تعينه على الارهاب والمجازر, مؤكدا ان بندقية مجاهدينا وتضحيات ابطالنا ستنهي هذه الحكومة. وحيا رئيس المكتب السياسي لحماس علاء خليل ابوعلبة, منفذ الهجوم الذي قتل ثمانية اسرائيليين الاربعاء قرب تل ابيب. واكد ان العملية التي نفذها ابوعلبة مثال سوف يتكرر وان لا شىء يوقف رجال المقاومة. وفي بيان منفصل حذرت حماس اسرائيل من التمادي في عمليات تصفية واغتيال الناشطين الفلسطينيين التي ستدفع الحركة إلى رد الصاع صاعين على هذه الجرائم. وقالت الحركة (نحذر الصهاينة المحتلين وقادة العدو من التمادي في عمليات التصفية والاغتيالات والتي كان اخرها اغتيال الشهيدين البطلين مسعود عياد وعايد ابوحرب ونؤكد لهم ان شعبنا ومجاهدينا سيردون الصاع صاعين على جرائم الاغتيالات الجبانة). واضافت حماس (ان استمرار جرائم المحتلين في هدم المنازل وتجريف الاراضي وخلع الاشجار وخاصة في منطقة المواصي في خانيونس والتي اسفرت عن مئات الجرحى والتدمير والخراب الواسع في الممتلكات والمنازل في بيت لحم وبيت جالا والخليل لن تمر دون حساب رادع) مشيرة الى (جريمة ادخال الغازات السامة وغاز الاعصاب في مجابهة شعبنا الاعزل). واضافت حماس (ان خيار شعبنا بكافة قواة وتياراته وفصائله خيار الانتفاضة والمقاومة والجهاد كخيار اكيد ووحيد لدحر الاحتلال وانجاز الحقوق. أ.ف.ب رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات