سجن صحافية سودانية أدينت بإشانة سمعة والي الخرطوم

اقتيدت الصحافية السودانية المخضرمة آمال عباس رئيسة تحرير صحيفة (الرأي الآخر) المستقلة الى السجن أمس للمرة الثانية خلال أقل من شهر بعد ان قضت محكمة في الخرطوم بفرض غرامة مقدارها مليار جنيه سوداني (حوالي 400 ألف دولار), تدفعها صحيفة (الرأي الآخر) والحكم على آمال عباس رئيسة التحرير بالغرامة 15 مليون جنيه وثلاثة أشهر سجن. كما قضت المحكمة بتغريم كاتب المقال حسن ابراهيم 15 مليون جنيه والسجن ثلاثة اشهر, وذلك بعد ادانتهم بإشانة سمعة الدكتور مجذوب الخليفة والي الخرطوم, وكانت الصحيفة نشرت مقالاً كتبه ابراهيم المذكور وادعى فيه ان الوالي يصرف من ميزانية ولاية الخرطوم على مناطق في ولاية نهر النيل محاباة لاقربائه هناك. وتم ترحيل آمال عباس وكاتب المقال الى السجن بعد ان عجزا عن دفع الغرامة. الخرطوم ــ يوسف الشنبلي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات