اسرائيل لا تمانع بحضور عرفات تشييع ليا رابين

نعى الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ليا رابين ارملة رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسبق اسحق رابين وسط اعلان اسرائيل عدم معارضتها لمشاركته في جنازتها. ونعى الرئيس الامريكي بيل كلينتون ليا رابين. ونوه كلينتون بليا قائلا انه وقرينته هيلاري (فقدا صديقة عزيزة, في حين فقد الشرق الاوسط صديقا للسلام), وكانت ليا (72 عاما) قد توفيت بالمستشفى الاحد متأثرة بمرض سرطان الرئة. وأضاف الرئيس الامريكي في بيان (ولكن العمل الذي كرست له حياتها هي وإسحاق رابين (زوجها الراحل) يجب أن يستمر وسوف يستمر). وقال الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات انه حزن لوفاة ليا. وقال عرفات لـ (رويترز) ان فقد هذه السيدة امر محزن للغاية لانها ارملة (شريكي في سلام الشجعان..انا حزين حقا). وجاءت تصريحات عرفات هذه في قطر حيث يحضر قمة منظمة المؤتمر الاسلامي التي من المتوقع ان تدعو الى قطع العلاقات مع اسرائيل لقتلها فلسطينيين في الاشتباكات المستمرة منذ سبعة اسابيع. واضاف عرفات انه لن ينسى مناشدتها الاخيرة (لوقف قتل اطفالنا وشعبنا) داعيا الله ان يتغمدها برحمته. وقال مسئول اسرائيلي رفيع الليلة قبل الماضية ان الرئيس الفلسطين لم يطلب بعد حضور جنازة ليا الا ان اسرائيل لن تعارض حضوره. وتحدث المسئول مع الصحفيين في الوقت الذي غادر فيه رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود باراك واشنطن. وقال المسئول الاسرائيلي ان المبعوث الامريكي دينس روس سيسافر الى القدس لحضور جنازة ليا رابين الاربعاء. وذكر مسئولون امريكيون انه لم يتضح بعد ما اذا كان مسئولون امريكيون اخرون سيحضرون جنازة سيدة وصفتها وزيرة الخارجية الامريكية مادلين اولبرايت بانها كانت تتحلى (بالصدق والشجاعة). الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات