فلوريدا تسرق فوزاً تلفزيونيا من بوش ، جور يسحب التهنئة ويرفض الاعتراف بالهزيمة

سرقت النتائج المتضاربة في سباق الرأس بالرأس في الانتخابات الرئاسية الأمريكية فوزًا عابراً لم يدم نحو الساعة من المرشح الجمهوري جورج بوش الابن, وسحبت منه فرحاً بانتصار لم يدشن رسميا ويضع أقدامه، على أعتاب البيت الأبيض, وتحولت التهاني التي تلقاها إلى اعتذارات مريرة, حتى منافسه آل جور سحب التهنئة منه ورفض الاعتراف بهزيمته, لحين الانتهاء من إعادة فرز أصوات ولاية فلوريدا, وانقلبت النتائج رأساً على عقب, فبعد ان كان بوش قد حصل على 271 صوتا مقابل 249 لجور, نحولت إلى 260 لصالح جور و 246 لصالح بوش, في مفارقة لم تشهدها الانتخابات الأمريكية طيلة القرن العشرين. ففي الساعات المبكرة من صباح أمس بتوقيت الامارات المحلي ( 2.17) بتوقيت الشرق الأمريكي أعلن عن فوز بوش بـ 271 صوتا مع المجمع الانتخابي وحصول جور على 249 صوتا, وأجمعت الوكالات على ان حاكم تكساس حقق هذا الانتصار بعد ليلة من الترقب لم يسبق لها مثيل في الانتخابات الأمريكية, أعلنت خلالها شبكات التلفزة الأمريكية فوز آل جور في ولاية فلوريدا وهو ما لم يكن صحيحاً. وقالت شبكة (سي. ان. ان) الاخبارية ان نائب الرئيس الأمريكي آل جور هنأ منافسه الجمهوري جورج بوش واتصل جور هاتفيا ببوش ليعلن له انه لا يعترف في الوقت الحاضر بهزيمته, وانه يفضل الانتظار حتى الانتهاء من فرز الاصوات في فلوريدا حسب ما قالت شبكة سي ان ان. وحسب شبكتي التلفزة ام اس ان بي سي وسي ان ان فإن تعداد الاصوات لم ينته بعد في فلوريدا والفارق بين الاثنين هو في حدود مئات الاصوات. وكان سكرتير ولاية فلوريدا المسئول عن الانتخابات اعلن ان السباق الى البيت الابيض لم ينته بعد وان سلطات ولاية فلوريدا قررت اعادة عمليات فرز الاصوات في خمسة مراكز اقتراع بسبب وجود ثغرات فيها. واعلن وليام دالي مدير حملة آل جور أنه يعتبر ان النتائج في ولاية فلوريدا متقاربة جدا ولا تتيح اعلان الفائز في هذه الولاية وبالتالي في الولايات المتحدة. وقال دالي امام جمهور من انصار آل جور في ناشفيل بولاية تينيسي ان هذا السباق محتدم جدا ولا يمكننا من اعلان الفائز. واضاف قبل ساعة اعلنت التلفزيونات فوز الحاكم جورج بوش لكن ذلك سابق لاوانه. واوضح نقلا عن سكرتير ولاية فلوريدا المسئول عن الانتخابات ان من اصل 99,9 % من الاصوات التي تم فرزها تبين ان الفارق بين المرشحين بلغ 1200 صوت فقط من اصل ملايين الاصوات وانه يبقى هناك 5000 صوت قيد الفرز. وتقضي القوانين الانتخابية في فلوريدا باعادة فرز الاصوات في حال كان الفارق بين المرشحين اقل من 0,5 % واضاف دالي انه في حال فوز المرشح الجمهوري في فلوريدا فان نائب الرئيس آل جور والمرشح على لائحته لمنصب نائب الرئيس جو ليبرمان مستعدان للاعتراف بفوز بوش ودعمه اذا انتخب رسميا رئيسا. واضاف دالي من دون التأكد من نتائج انتخابات فلوريدا لا يمكننا تأكيد نتيجة الانتخابات على الصعيد الوطني. الى ذلك اعلن دون ايفانز مدير حملة المرشح الجمهوري جورج بوش في اوستن (تكساس) ان فريق الجمهوريين لا يزال واثقا من فوز مرشحه بالرغم من اعادة فرز الاصوات في ولاية فلوريدا. وعلى صعيد متصل أعلن أحد المسئولين الانتخابيين في فلوريدا لشبكة تلفزة محلية إعادة فرز الأصوات في هذه الولاية, وأوضح المسئول اد كاست عبر شبكات التلفزة ان القانون الانتخابي في ولاية فلوريدا يقضي بإجراء فرز جديد للأصوات في حال كان الفارق بين المرشحين أقل من 0.5% . من جانبه اضطر بوش إلى إلقاء مؤتمر صحفي كان مقررا لتدشين فوزه, وذكر تلفزيون شبكة (سي. ان. ان) الأمريكية والتي جاءت حتى الآن لصالح بوش بفارق نحو 1200 صوت. وقال دون ابفانز رئيس حملة بوش في حشد انتخابي اوستن نأمل ونؤمن باننا انتخبنا رئيس الولايات المتحدة المقبل. واضاف ان بوش حصل على اصوات المجمع الانتخابي الخمس والعشرين الحاسمة في فلوريدا اي اكثر من 12 الف صوت. ومضى يقول ما زالوا يعدون الاصوات وانا واثق من انه عند الانتهاء فاننا سنفوز. وكانت شبكات تلفزيونية امريكية قد تكهنت من قبل بفوز بوش بالرئاسة قائلة انه حصل على اصوات المجمع الانتخابي الا انها تراجعت من جراء تقارب النتائج للغاية بين المنافسين في فلوريدا. وفي سباق تضارب النتائج شكك بوش في هزيمته في بنسلفانيا, وقال بوش الابن الذي كان يجلس الى جانبه والده الرئيس الاسبق جورج بوش ووالدته برباره وزوجته لاورا, اريد الاطلاع على نسبة المشاركة. واضاف ان فريقه لا يصدق التوقعات التي كانت بثتها شبكات التلفزة الامريكية وافادت ان المرشح الديمقراطي حصل على الاصوات الـ 25 لكبار الناخبين في فلوريدا والاصوات الـ 23 لكبار الناخبين في فلوريدا. وبعد ان شكك بالنتائج غير الرسمية التي اعلنت حتى الان اضاف ان معاوني شقيقه جب حاكم فلوريدا خرجوا برؤية مختلفة بعد تعداد الاصوات. واضاف اشعر اني على ما يرام. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات