اثنان وثلاثون مرشحا يتنافسون على مقعدي امبابة

قفز اسم دائرة امبابة مؤخرا على ساحة الانتخابات.. والسبب هو ارتفاع مستوى الصراع بين المرشحين في هذه الدائرة والذين وصل عددهم الى 32 مرشحا يتنافسون على مقعدين فقط.. هذا العدد الكبير جعل دائرة امبابة هي الدائرة الوحيدة بمحافظتي القاهرة والجيزة وحتى محافظة القليوبية التي يتقدم فيها للترشيح كل هذا العدد. والمشكلة أن كل مرشح يتمتع بشعبية داخل منطقة معينة, وهذا يعني تفتيت الأصوات (س d كون كلمة السر) في هذه الدائرة التي تبدأ انتخاباتها بعد غد الأربعاء 8 نوفمبر الجاري. رشح الحزب الوطني عن هذه الدائرة نائبي الدائرة اللذين فازا في الانتخابات السابقة وهما المهندس اسماعيل هلال وكيل أول وزارة الكهرباء ورئيس مجلس ادارة شركة كهرباء القناة وهو الذي فاز في المعركة الانتخابية الماضية بعد أن تغلب على منافسه الشرس د.نعمان جمعة رئيس حزب الوفد حاليا حيث خسر معركته في الاعادة أمامه, واستطاع ان يكسبها هلال بفضل خدماته لأهالي القرى والنجوع المحيطة بامبابة والتي تمكن من ادخال الكهرباء الى بيوتها وطرقاتها بعد سنوات طويلة من الحرمان. ولهذا السبب انتخبه الناس على أمل أن يظل بينهم ويستمر في تقديم خدماته لأهل الدائرة.. سواء في قطاع الكهرباء أو غيره من قطاعات الخدمات.. لكن الرياح أتت بما لا تشتهي السفن حيث اختير هلال رئيسا لمجلس ادارة كهرباء منطقة القناة التي تشمل بورسعيد والسويس والاسماعيلية وسيناء.. وأصبح لزاما عليه أن يقيم في هذه المنطقة بصفة دائمة وهو قد اعتاد على الحضور يوم واحد في الأسبوع لمقر الحزب الوطني في امبابة لجمع طلبات المواطنين وانهاء مشاكلهم. على الجانب الآخر يقف منافس شرس جدا لاسماعيل هلال وهو رجل الأعمال صابر الصباحي وشهرته سرور.. والغريب أنه كان ضمن فريق العمل الذي وقف مع هلال في الانتخابات الماضية. وقدم له المال والجهد ويعتبره البعض أهم أسباب نجاح هلال في الدورة الماضية.. لكنه سعى في السنوات الخمس الماضية الى كسب ثقة الحزب الوطني واقناعه باستبعاد هلال من الانتخابات من على قوائم الحزب وبدا ذلك من خلال ترشيح الحزب له في انتخابات المجلس الشعبي المحلي للمحافظة.. لكن الحزب قرر ترشيح هلال مرة أخرى مما دفع سرور للخروج عن الالتزام الحزبي ودخول الانتخابات كمستقل.. ولأنه رجل أعمال فقد رصد أكثر من مليوني جنيه تكاليف للدعاية الانتخابية حيث ملأ شوارع امبابة بالافتات والأوراق والملصقات. بل أنه قام بانتاج ألبوم كاسيت يحتوي على عدة أغاني لتأييد ترشيحه في الانتخابات يؤديها مطربون هواة وقد أهدى سرور عددا من أجهزة الكاسيت للمحلات لكي تقوم بتشغيل ألبوم الكاسيت بصفة مستمرة. وقد مر سرور بعدة هزات عنيفة خلال معركته الانتخابية فقد أهدى عدة آلاف من قطع القماش والملابس للأطفال الفقراء في المدارس الأمر الذي دفع مديرو المدارس بالدعوة لانتخابه في طابور الصباح وبمجرد علم محافظ الجيزة التي تقع امبابة داخلها.. قرر تحويل مديري المدارس للتحقيق عقابا لهم على ذلك. ويضع سرور برنامجا طموحا سخر منه البعض إلا أنه يراه معقول جدا.. فهو يفكر في انشاء جمعية امبابة الجديدة التي سوف يساهم فيها كل شخص قاطن في امبابة بجنيه واحد على أن يساهم سرور بأكثر من مليون جنيه وتكون مهمة هذه الجمعية الأهلية تشغيل الشباب ومساعدتهم ماديا في نفقات زواجهم بل وانشاء بنايات لتسكينهم فيها بأسعار معقولة جدا. كما يدخل ضمن نشاط الجمعية انشاء شركة لنظاقة المنطقة على مستوى عالمي بعد أن زادت القمامة في شوارعها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات