الصحاف سلم الرئيس المصري رسالة من صدام

سلم وزير الخارجية العراقي محمد سعيد الصحاف أمس الرئيس المصري حسني مبارك رسالة من نظيره العراقي صدام حسين في وقت أكد وزير الخارجية المصري عمرو موسى ان الأمور تتحرك باتجاه رفع الحصار عن العراق الذي أكد عزمه اقتراح تفعيل مناقشات قمة المؤتمر الإسلامي حول القضية الفلسطينية. واجتمع وزير الخارجية العراقي الى الرئيس المصرى حسنى مبارك بمنتجع شرم الشيخ أمس. حضر المقابلة من الجانب المصري عمرو موسى وزير الخارجية ومن الجانب العراقي السفير الدكتور رياض القيسي وكيل أول وزارة الخارجية ونبيل نجم وكيل وزارة الخارجية العراقية. وتسلم مبارك رسالة لم يكشف عن مضمونها من صدام. وكان وزير الخارجية العراقى اجتمع مع موسى في القاهرة الليلة قبل الماضية. وقال موسى عقب الاجتماع ان الجانبين بحثا عددا من الموضوعات المتعلقة بالتحرك على المسار العراقى اضافة الى الاوضاع على الساحة العربية والفلسطينية. وردا على سؤال حول ما اذا كان يرى نقاطا سلبية فى تحرك المجتمع الدولى تجاه المسألة العراقية قال موسى اعتقد أن الامور تتحرك. وردا على سؤال بشأن امكانية حدوث تقدم ملموس فى العلاقات المصرية العراقية فى ضوء الانفتاح العربى على العراق حاليا قال موسى ان مصر لديها مكتب متابعة خاص بالعلاقات بين البلدين. من جانبه قال الصحاف انه جرى خلال الاجتماع تبادل الرأى بشأن العلاقات العربية العربية والسبل المتاحة لدفع هذه العلاقات باتجاه ايجابى ولمعالجة ما يوجد من مشكلات بالقدر المستطاع . وذكر ان الجانبين تبادلا الرأي فى الموضوعات التى ستناقش فى اجتماعات الدوحة سواء على مستوى وزراء الخارجية او القمة الاسلامية. واكد الصحاف اهمية وضع اطار لمعالجة ما يعترى العلاقات العربية العربية من قضايا عالقة وجوانب سلبية. وحول ما اذا كانت هناك مطالب عراقية ستطرح على القمة الاسلامية وما اذا كان قد طلب من مصر دعمها قال الصحاف ان هناك مقترحات عراقية فى القمة الاسلامية احدها يتضمن زيادة التركيز والاهتمام فى اجتماعات الدوحة بالقضية الفلسطينية ومايتعرض له الفلسطينيون من قتل. وكان الصحاف أعلن قبل زيارته لمصر التى بدأها امس الأول انه سيقوم بجولة تشمل اربع دول عربية لتسليم رسائل من الرئيس العراقى صدام حسين الى قيادات هذه الدول. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات