شيخ الأزهر يطالب باعتذار عراقي للكويت

طالب شيخ الازهر الدكتور محمد سيد طنطاوي العراق بالاعتراف بخطأه التاريخي والاعتذار عن عدوانه على دولة الكويت المسالمة حتى تهدأ النفوس ويلتئم الجرح العربي والاسلامي. وأكد في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) أمس بمناسبة زيارة وزير العدل ووزير الاوقاف والشئون الاسلامية الدكتور سعد الهاشل للقاهرة لوضع حجر الاساس وافتتاح عدد من المشروعات الخيرية الكويتية بمصر وقوف الازهر والشعب المصري الى جانب قضايا الكويت العادلة. وأشاد بمواقف الكويت وقال أن لها تاريخاً مشرفاً وأن شعبها طيب لايكن عداءً لاحد ولايحيك مؤامرات ضد أحد وهي تقف دائما الى جانب اخوانها من العرب والمسلمين في كل مكان كما أنها لا تمد يدها بالشر الى أحد بل بالخير دائما. ووصف العلاقة بين الازهر ودولة الكويت بأنها علاقات قوية تزداد رسوخا يوما بعد الاخر وهناك تعاون كامل وصادق مع المؤسسات الكويتية مشيرا الى دور علماء الازهر في النهضة الدينية والعلمية لابناء الكويت. وأشاد بدور دولة الكويت في بناء وصيانة واعادة ترميم مئات المعاهد الازهرية في ربوع مصر الى جانب بناء المساجد والمؤسسات الخيرية والمستشفيات والمشروعات التي تعود بالخير على أبناء مصر. كونا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات