محمد صبيح: موفاز هدد بإسقاط طائرة عرفات

ذكر محمد صبيح مندوب فلسطين الدائم لدى الجامعة العربية فى القاهرة ان ما يتردد عن استعدادات اسرائيل لادخال قوات مدربة على تحريرالمدن الى الأراضى الفلسطينية. يأتى ضمن ما يسمى بـ (حقل الشوك) وهى الخطة التى بدأت اسرائيل فى تنفيذها فعلا قبل قمة كامب ديفيد بحوالى شهرين. واضاف فى مقابلة مع هيئة الاذاعة البريطانية بثتها صباح أمس أن اسرائيل دفعت بدباباتها ومدرعاتها وطائراتها الهليوكوبتر وأقامت التحصينات داخل المستوطنات ثم أرسلت عددا كبيرا من الوحدات الخاصة الى داخل الاراضى الفلسطينية قبل قمة كامب ديفيد. وأشار الى أن الجنرال موفاز رئيس أركان الجيش الاسرائيلى هدد بقصف مقر الرئيس ياسر عرفات واسقاط طائرته ايضا. وأعرب عن اعتقاده فى امكانية قيام اسرائيل باعادة احتلال أراضى الضفة الغربية وقطاع غزة. واشار الى انه تم ايضا تسليح المستوطنين اليهود تسليحا غير عاد لهذا السبب وأن المستوطنين لهم هدف ولهم تخطيط يختلف عن القوات الخاصة التى تقوم بعمليات خاصة واستطرد يقول اننا نذكر أن باراك نفسه قام بعمليات خاصة فى بيروت وفى قضية الأخ خليل الوزير أبو جهاد وقضايا أخرى. وأكد أنه ليس غريبا على القيادة الاسرائيلية الحالية أن تفكر بهذا الاسلوب وأنه من غير المستبعد أن تقوم تلك الوحدات بغزو مقار السلطة الفلسطينية. وعن وصول تحذيرات اسرائيلية بهذا المعنى قال السفير الفلسطينى انه لم تصل اى تحذيرات بهذا الشأن وأن ما تقوم به اسرائيل من تحذيرات فى بعض الأوقات هو لاظهار قوتها وبث الرعب فى الشارع الفلسطيني والقيادة الفلسطينية حتى توافق على ما أرادته اسرائيل من تهويد مدينة القدس والأماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية. أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات