ثلاثة شهداء جدد في مواجهات خفت ولم تتوقف, جيش الاحتلال استخدم للمرة الأولى قذائف الهاون

بعد إعلان الهدنة الشفهية خفت حدة المواجهات صباح أمس لكنها لم تتوقف حيث استشهد أمس شاب فلسطيني خلال الاشتباكات مع الاحتلال قرب القدس فيما انضم شهيدان جديدان إلى كوكبة الشهداء فيما قضى شهيد ثالث متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال القصف الوحشي الصهيوني الليلة قبل الماضية, والذي أكدت السلطة الفلسطينية استخدام جيش الاحتلال ولأول مرة خلاله قذائف مدافع الهاون. وأعلنت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان فلسطينيا استشهد أمس بنيران جنود الاحتلال في بلدة حزما بالقرب من القدس الشرقية وذلك على الرغم من اتفاق وقف العنف. واستشهد خالد محد رزق (17 سنة) في مواجهات بين المتظاهرين الفلسطينيين والجيش الاسرائيلي. وهذا هو اول شهيد يسقط منذ الاعلان عن اتفاق وقف اطلاق النار ليل الاربعاء الخميس بين اسرائيل والفلسطينيين بهدف وضع حد للمواجهات التي اندلعت قبل اكثر من شهر, واستشهد فلسطيني اخر يدعى عدلي عبيد (22 سنة) أمس متأثرا بجراحه بعد ان اصيب في بطنه في مواجهات جرت الاربعاء في معبر المنطار (كارني) في قطاع غزة. وأعلن الدكتور موسى أبو حميد, مدير عام المستشفيات, أن مروان طايع جمعة عساف (21 عاما) انضم لقافلة الشهداء أيضا بعد إصابته بجراح خطيرة في الصدر والبطن جراء قصف مروحيات إسرائيلية لمنطقة بوابة الخضر جنوب بيت لحم حيث أصيب عساف بأعيرة نارية من عيار 500 ميللمتر. كذلك افاد شهود عيان فلسطينيون ان خمسة فلسطينيين اصيبوا صباح أمس برصاص اطلقه الجنود الاسرائيليون في قطاع غزة بالقرب من مستوطنة كفر داروم (وسط) اليهودية. وتجمع طلبة فلسطينيون بالقرب من كفر داروم ورشقوا الجنود الاسرائيليين بالحجارة فرد عليهم الجنود باطلاق الرصاص. واضاف الشهود ان حوالى ثلاثين شرطيا فلسطينيا كانوا هناك حاولوا اقناع الشبان الفلسطينيين بالتوقف عن الرشق بالحجارة بدون اللجوء الى القوة. وكانت الشرطة الاسرائيلية ذكرت ان قنبلة صغيرة انفجرت قرب سيارة جيب متوقفة في وسط القدس الليلة قبل الماضية مما ادى الى اصابة شخص واحد بجروح طفيفة. وقال متحدث باسم الشرطة ان العبوة المتفجرة وضعت بجوار السيارة في شارع قرب مسرح البلدية الرئيسي. وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن الجيش الاسرائيلي استخدم الليلة قبل الماضية للمرة الاولى صواريخ من نوع هاون في قصف بلدة بيتونيا بالمدخل الجنوبي لمدينة رام الله في الضفة الغربية, وذلك رداً على هجمات مسلحة متقطعة نفذها شبان فلسطينيون. وقال شهود عيان إن قوات الدفاع المدني قامت بإخماد حريق شب بأحد المنازل في مدينة بيتونيا لتعرضه لقذيفة من مدفعية إسرائيلية كما تعرض عدد من المنازل لقذائف أخرى من أسلحة ثقيلة. وقالت المصادر الفلسطينية إن معظم المنازل التي تمت إصابتها إصابة مباشرة لا يقطنها سكانها جراء الاشتباكات الحاصلة يومياً في تلك المنطقة, غير أنها ألحقت أضراراً بالغة في الممتلكات. وذكرت أن الجيش الاسرائيلي قام بإطلاق نيران رشاشات متقطعة من موقع عسكري في مستوطنة بيسغوت شرق مدينة البيرة الملاصقة لمدينة رام الله في الضفة الغربية, مما الحق خسائر في البيوت الواقعة في منطقة سطح مرحبا. وقال التلفزيون الاسرائيلي إن سلاح الجو قصف فندق الكونتيننتال في مدينة أريحا والمناطق القريبة من الكازينو. كما دارت اشتباكات مسلحة بين الفلسطينيين والجنود الاسرائيليين فى المدخل الغربي لمدينة طولكرم في الضفة الغربية اثر محاولة متظاهرين فلسطينيين حرق مصنع إسرائيلي يقع على خطوط التماس مع الدولة العبرية. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات