علي مهدي متفائل بنجاح مؤتمر جيبوتي للمصالحة الصومالية

اعتبر علي مهدي محمد زعيم أكبر الفصائل المشاركة في مؤتمر المصالحة الصومالية في عرتا (جيبوتي) ان زعماء الحرب الذين يتنازعون السيطرة على الصومال لا يمكنهم افشال جهود السلام الجارية. واكد علي مهدي رجل الاعمال السابق الذي يعتبر احد زعماء الحرب الكبار في مقديشو لوكالة (فرانس برس) ان (زمن زعماء الفصائل انتهى, لقد انتظرهم الناس طويلا ليعيدوا السلام الى الصومال ولكنهم لم يفعلوا, لا يمكن ولم يرغب في توضيح ما اذا كان سيترشح لمنصب الرئيس الذي سينتخبه البرلمان الانتقالي لمدة ثلاثة اعوام. وقد اعلنت سبع شخصيات صومالية حتى الآن على الاقل ترشيحها لهذا المنصب, وتشير مختلف التقديرات الى ان مؤتمر عرتا قد يمتد الى ما بين اسبوعين واربعة اسابيع لانجاز تعيين اعضاء البرلمان ومن ثم تعيين رئيس ورئيس وزراء وحكومة. وقد قاطع مؤتمر عرتا المنعقد بمبادرة من رئيس جيبوتي اسماعيل عمر غيلله غالبية زعماء الحرب في مقديشو. ا.ف.ب.

تعليقات

تعليقات