السلطة تتحفظ على الأغذية الاسرائيلية - البيان

السلطة تتحفظ على الأغذية الاسرائيلية

قررت وزارتا التموين والصحة الفلسطينية التحريز على كافة المواد الغذائية الواردة من الجانب الاسرائيلي والتي يحتمل ان تكون ملوثة ببكتريا (الليستريا). وكان عقد صباح امس اجتماع عاجل في غزة بين ممثلي الوزارتين في مقر وزارة التموين لتدارس الوضع لاتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية المواطن الفلسطيني من اية اخطار تهدد صحته وحياته. وقررت الوزارتان التحرز على العديد من المواد الغذائية وتشمل جميع انواع اللحوم المجمدة والدجاج المجمد وجميع انواع الاسماك المجمدة وجميع انواع الالبان ومشتقاته وجميع انواع السلطات الجاهزة. وقال عبدالفتاح حميد مدير عام الرقابة والتفتيش في وزارة التموين لـ (البيان) انه سيتم اخذ عينات من الاسواق المحلية للمواد الغذائية سابقة الذكر والمشابهة لها من جل اجراء الفحص المخبري عليها للتأكد من سلامتها للاستهلاك الآدمي. وأضاف: لقد تم فحص العشرات من العينات في العام الماضي في مختبرات وزارة الصحة للتأكد من خلوها من جراثيم الليستريا. ودعا المسئولون في الوزارتين المواطنين الى عدم التعامل مع اية مواد غذائية مجهولة المصدر والاتصال بالجهات المعنية في حالة الاشتباه في اية مادة غذائية مؤكدين انه سيتم اتخاذ الاحتياطات اللازمة على المعابر. يذكر ان هذا المرض تفشى في اسرائيل عام 1998 اذ أصيب به عشرات الاشخاص هناك, كما توفي ثلاثة آخرون اضافة الى تعرض عدة نساء الى الاجهاض بسبب جرثومة مرض (الليستريا). وكانت مصادر علمية اعلنت في اسرائيل ان 90% من المواد الغذائية في الاسواق الاسرائيلية ملوثة بالجرثومة المذكورة وقد تم اكتشافها في منتجات اللحوم والأسماك والأغذية الجاهزة والحمص الذي يباع في المطاعم. غزة البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات