كوهين بدأ زيارة تاريخية لفيتنام

بدأ وزير الدفاع الامريكي وليام كوهين امس زيارة تاريخية لفيتنام هي الاولى لوزير دفاع امريكي منذ نهاية الحرب بين الولايات المتحدة وهانوي قبل 25 عاما. وقال كوهين لدى وصوله (نريد التطلع الى المستقبل وليس الى الماضي) وشمل برنامج زيارة الوزير الامريكي فى هانوي لقاء مع وزير الخارجية نجوين دي نيان ثم الرئيس الفيتنامي تران دوك لوونج اضافة الى نظيره الجنرال فام فان ترا. وينتظر ان تسفر زيارته بعد انقضاء خمس سنوات على اقامة علاقات دبلوماسية بين واشنطن وهانوي عن فتح الباب امام علاقات عسكرية ثنائية عادية بين البلدين. وكان كوهين اعلن السبت الماضي فى هونج كونج انه لن يقدم اى اعتذار بسبب الحرب فى فيتنام فى الوقت الذي تحتفل فيه هانوي بمرور ربع قرن على انتهاء الحرب مع واشنطن. وشمل برنامج كوهين ليوم امس زيارة موقع قريب من هانوي حيث يبحث فريق امريكي عن رفات طيار امريكي (الكومندان ريتشارد ريتش) تحطمت طائرته وهي من طراز فانتوم 4 بعدما اسقطتها المضادات الفيتنامية الشمالية في حينه عام 1974. وكانت اعمال البحث ادت الى العثور على رفات 400 عسكري امريكي فى فيتنام فقدوا اثناء المعارك فيما لا يزال هناك 1519 امريكيا مفقودين. وقد عبر كوهين فى هذا المجال عن شكر واشنطن لتعاون هانوي وقال (اننا ممتنون للتعاون الذي لقيناه وانا اشكرهم (الفيتناميين)) . واشار الوزير الامريكي الى ان محادثاته مع المسئولين الفيتناميين ستتناول موضوعات اخرى كنزع الالغام والبحوث الطبية وعمليات الاسعاف ودرء مخاطر الفيضانات. وفى برنامج كوهين زيارة يقوم بها الى مدينة هو تشي منه (سايجون سابقا) التى استولى عليها الفيتناميون الشماليون فى30 ابريل 1975 ووضعوا حدا للحرب التى اوقعت 58 الف قتيل امريكي واكثر من ثلاثة ملايين فيتنامي (بينهم مليونا مدني). وسينتقل كوهين بعد فيتنام الى اليابان وكوريا الجنوبية فى اطار جولة اسيوية.

تعليقات

تعليقات