استسلموا بعد 13 ساعة بوعد حكومي، طلاب اوكرانيون يحتلون مقر الشيوعيين لوقف التعاون مع روسيا

استسلم قوميون اوكرانيون متطرفون صباح امس بعد استيلائهم على مقر الحزب الشيوعي في كييف, وانهوا مواجهة مع الشرطة استمرت 13 ساعة, للمطالبة بالخروج من كومنولث الدول المستقلة وتحالف الجمهوريات الشيوعية السابقة. ففي ظهيرة امس الاول اجتاح عشرات الطلاب القوميون المتطرفون مقر الحزب الشيوعي, مطالبين باغلاقه وفرض حظر على نشاطه السياسي, واتهم الطلاب لدى احتلالهم المفاجئ لمقر الحزب في العاصمة الاوكرانية كييف الشيوعيين بتدمير استقرار اوكرانيا, ودعوا الى تطهير اجهزة الدولة والحكومة من الشيوعيين. وابدى الطلاب القوميون الاوكرانيون رفضهم لمحاولات موسكو الامبريالية وسعي الكرملين لفرض نفوذه على بلادهم, ورددوا اتهامات تقليدية للشيوعيين الاوكرانيين بأنهم عملاء لموسكو. وقام الطلاب بسكب الكيروسين على حوائط وارضيات مقر الحزب الشيوعي مهددين باحراقه اذا حاولت الشرطة اقتحامه كما قاموا اثناء احتلالهم المبنى بانزال العلم الشيوعي ووضع العلم الاوكراني بلونيه الازرق والاصفر محله, وثبتوا لافتة تقول (من اجل اوكرانيا موحدة مستقلة) . وطوقت قوات شرطة المبنى, مدعومة بوحدات القوات الخاصة, اثناء التفاوض مع الطلبة بحضور نائب رئيس الوزراء فلاديمير نوسييلكو. وسمح الطلاب في وقت لاحق لنائب رئيس الوزراء بدخول المبنى واصطحب معه طالبين لاكمال المفاوضات مع طاقم رئاسي حكومي. وخارج المبنى صرح الكسندر ياشول المحامي ممثل الطلبة بأن مطالبهم تتضمن ايضاً وقف اي تعاون مع موسكو النظام الارهابي الدموي لفلاديمير بوتين. كما تضمنت المطالب تعويض المواطنين الاوكرانيين الذين شاركوا في معارك الحرب العالمية الثانية الى جانب القوات الروسية. وأعلن الطلاب في بيان وزع خارج المبنى ان احتلال مقر الحزب الشيوعي يجيء عشية الذكرى المئوية لخطبة الزعيم الاوكراني القومي ميكولا ميكونوفسكي. ولم يسفر الاقتحام واحتلال مبنى الحزب الشيوعي عن ضحايا, حيث لم يحتجز الطلبة رهائن باستثناء قيادي شيوعي مسن ظل مختفياً داخل المبنى طيلة احتلاله. ولم تطلق الشرطة سوى بضعة قنابل دخانية. وخارج المبنى تجمع شيوعيون في احد الشوارع المحاذية للمبنى وهم يرددون شعارات ثورية, وبادلهم طلاب قوميون ترديد الاناشيد الوطنية الاوكرانية, وتدخلت الشرطة لابعاد الشيوعيين. وبعد فترة ترقب تخللتها الضحكات والسخريات من صحفيين وسياسيين اعلن زعماء الطلبة فض احتلال المبنى والاستسلام للشرطة بعد حصولهم على وعد حكومي وبرلماني بتبني برنامجهم القومي. أ.ب

تعليقات

تعليقات