الأمم المتحدة، أفيون افغانستان اجتاح العالم

أعلنت الأمم المتحدة ان افغانستان انتجت العام الماضي 75% من انتاج العالم الاجمالي غير المشروع من الافيون اي ضعف ما يكفي لتغطية الاحتياج السنوي من الافيون والهيروين للمنطقة واوروبا الغربية والولايات المتحدة مجتمعة. وادلى بينو ارلاتشي المدير التنفيذي لمكتب الامم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة بهذه البيانات امام اجتماع مغلق ضم جيران افغانستان والولايات المتحدة وروسيا لمناقشة سبل مواجهة هذا الخطر. وقال ارلاتشي (مشكلة انتاج المخدرات غير المشروع في افغانستان وما يتبعه من عمليات تهريب بلغت ابعادا مثيرة للقلق انتجت افغانستان العام الماضي 4600 طن متري من الافيون اي ما يعادل 75 في المئة من الانتاج الاجمالي غير المشروع وهو ضعف الكمية التي تكفي لتغطية الاحتياجات السنوية للمنطقة واوروبا الغربية والولايات المتحدة مجتمعة) . وحضر الاجتماع اعضاء ما يعرف باسم (مجموعة الست زائد اثنين) في اشارة الى الدول الست المجاورة لافغانستان وهي ايران وباكستان والصين وتركمانستان واوزبكستان وطاجيكستان بالاضافة الى روسيا والولايات المتحدة. وتشمل خطة العمل الاقليمى لمكافحة المخدرات مايلي: العمل للقضاء على انتاج المخدر وتجارته خارج افغانستان من خلال خطة عمل اقليمية متوازنة تتفق مع الاهداف التى حددتها الدورة الاستثنائية العشرون للجمعية العامة عن المخدرات بما فى ذلك القضاء على زراعة نبات الخشخاش بحلول عام 2008. * تشجيع التعاون الاقليمى بين السلطات القضائية وسلطات تنفيذ القانون لاعتراض تهريب شحنات المخدرات عبر الحدود والقاء القبض ومحاكمة المجرمين الضالعين فى جرائم المخدرات تشديد المراقبة الاقليمية للعوامل الكيميائية المسستخدمة فى صناعة الهيروين وقاعدة المورفين. * تطوير برامج اقليمية لتبادل افراد مسئولين عن تنفيذ القانون فى المنطقة. * تعبئة الموارد اللازمة لتمويل مبادرات لمكافحة المخدرات بما فيها صناديق تطوعية اضافية وتنسيق الجهود لتفادى الازدواجية واستخدام الموارد المتاحة بأعلى درجة من الكفاء. * كما سيناقش المجتمعون عقد اجتماع تقنى يدعم من (اندكب) فى اوائل ابريل فى فيينا يقتصر على مبادرة تنسيق جهود مكافحة المخدرات واعداد جدول اعمال فيينا فى منتصف مارس بالتعاون مع اندكب لتحديد البرامج والخطوات اللازمة لتنفيذ خطة العمل الاقليمى بشأن مكافحة المخدرات. الوكالات

تعليقات

تعليقات