اشترطت عدم ابعاد قيادييها من عمان، (حماس)تفوض (الاخوان تسوية الأزمة مع الأردن

أبدت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) استعدادها للتعاون مع الأردن على اسس جديدة, لكن مع عدم القبول بأي حال من الاحوال ابعاد قيادييها من عمان وذلك وسط تقارير اكدت ان الحركة فوضت جماعة الاخوان المسلمين حل الأزمة . وقال المتحدث باسم الجماعة جميل أبوبكر العائد من دمشق انه في اطار تسوية الازمة مع الاردن فإن حماس التي أغلقت مكاتبها واعتقل عدد من قادتها مستعدة للتباحث حول مسألة تواجدها هناك وطبيعية هذا التواجد لتسوية الازمة الناشبة. وأضاف في تصريحات أدلى بها لوكالة (فرانس برس) انه لا مانع لدى الاخوة في حماس من البحث عن صيغ جديدة مع الحكومة الأردنية في هذا الشأن. وقال انهم (لن يقبلوا باي حال من الاحوال ابعاد اي من قيادييهم المعتقلين او اي عضو في الحركة من الاردن) . وقام ابو بكر ومعه سالم الفلاحات عضو المكتب التنفيذي في الجماعة بزيارة الى دمشق حيث التقيا الدكتور ابو مرزوق بهدف البحث عن مبادرة لحل الازمة. وقد اثارا خصوصا التصريحات التي ادلى بها الاحد الملك الاردني عبد الله الثاني واعلن فيها انه سيتم ايجاد (صيغة ما) لحل الازمة مع حماس لدى عودته الى عمان. وتتهم الحكومة الاردنية حركة حماس بانها انتهكت الاتفاق الضمني القاضي بالتساهل حول تواجدها في المملكة عبر (تجاوزات متعددة) . وكانت جماعة الاخوان المسلمين فى الاردن وقيادات حركة المقاومة الاسلامية (حماس) الموجودين فى العاصمة السورية دمشق أعلنا التوصل الى صيغة مقترحات واطار مبادرة لطرحها على الحكومة الاردنية مطلع الاسبوع المقبل لانهاء الأزمة والافراج عن القادة المعتقلين بالسجون الاردنية. صرح بذلك الليلة قبل الماضية للصحفيين جميل ابوبكر عضو الوفد الذى تباحث مع قادة حماس فى دمشق عقب عودته الى عمان قادما من سوريا واجرائه مباحثات مع رئيس المكتب السياسى للحركة بدمشق الدكتور موسى ابومرزوق. وقال ابوبكر ان الصيغة المقترحة لحل مسألة حماس فى الاردن تتضمن وجوب اغلاق ملف حماس القضائى والامنى والافراج عن جميع المعتقلين تمهيدا لاجراء حوار مع الحكومة للبحث فى صيغة جديدة للعلاقات بين الاردن والحركة بما يحفظ سيادة وامن واستقرار الاردن والالتزام بالقوانين المرعية والسماح لحماس بوجود ونشاط مناسبين على الساحة الاردنية وضمن معطيات الواقع ومستجداته. وأوضح ان قادة حماس اكدوا تفويضهم لقيادة الاخوان المسلمين بالاردن بأية صيغة يتوصلون اليها مع الحكومة مع الاستبعاد النهائى لفكرة مغادرة وابعاد قادة الحركة عن الاردن وانهم اعربوا عن املهم فى سرعة الاستجابة الحكومية للرغبة الملكية فى ايجاد حل للازمة معتبرين تصريحات العاهل الاردنى بشأن حماس موخرا بانها موشر هام وايجابى على طريق الحل المنشود للازمة. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات