شددت على أهمية الدولة الفلسطينية في السلام، السلطنة تطالب بانهاء معاناة الشعب العراقي

اكدت سلطنة عمان اهمية رفع الحظر الاقتصادى الدولى عن العراق من اجل انهاء المعاناة عن الشعب العراقى.. ودعت مجلس الامن الى التخلى عن خلافاته وتبنى سياسات ايجابية وموحدة تجاه العراق.. كما دعت الحكومة العراقية الى التعاون الايجابى الكامل مع الامم المتحدة لتنفيذ ما تبقى من قرارات وعلى وجه الخصوص ما يتعلق بالاسرى والمفقودين من ابناء دولة الكويت . وأشار يوسف بن علوى الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية فى سلطنة عمان فى كلمة بلاده امام الجمعية العامة للامم المتحدة فجر امس الى تبنى مجلس جامعة الدول العربية فى دورته التشاورية فى يناير الماضى دعوة الى رفع الحظر الاقتصادى عن العراق وقيام الحكومات العربية مجتمعة ببذل الجهود اللازمة فى هذا الصدد عبر التعاون مع الامم المتحدة. وحول مسيرة السلام فى الشرق الاوسط قال الوزير العمانى ان بشائر السلام المنشود فى الشرق الاوسط الذى طالما تطلعت اليه الشعوب بدأت تتزامن مع بداية الالفية الثالثة مما يحتم على كافة الاطراف وعلى وجه الخصوص الحكومة الاسرائيلية اغتنام هذه الفرصة لكتابة تاريخ جديد قائم على التعايش والتعاون بين شعوب المنطقة التى هى بأمس الحاجة الى الاستقرار والتنمية. وشدد ابن علوى على ان قيام الدولة الفلسطينية المستقلة سيكون ركيزة ذات اهمية بالغة لافاق سلام عادل وشامل فى الشرق الاوسط كما سيكون الاداة الحقيقية لتطوير التعاون والتعايش بين الدول العربية واسرائيل.. داعيا الحكومة الاسرائيلية الى سرعة التجاوب فى تنفيذ الاتفاقات والالتزامات التى نتجت عن كل المفاوضات منذانطلاقتها من مدريد. وحول الوضع فى آسيا دعا ابن علوى قادة الافغان الى الاستفادة من الدروس التى مرت بها بلادهم وتوظيف رغبة المجتمع الدولى فى مساعدتهم للخروج من ازمتهم واعطاء الشعب الافغانى الفرصة لمداواة جراحه الدامية. كما دعا جميع الاطراف بشبه الجزيرة الكورية للعمل من اجل نزع فتيل الصراع والعمل على تحقيق السلام. وقال ابن علوى ان سلطنة عمان تؤمن باهمية الحوار الهادىء والهادف بين جميع الدول والاطراف وتعمل مع الاشقاء فى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من اجل تبنى وقبول مبادىء وقواعد مشتركة تكون اساسا للحوار حول المشكلات القائمة سواء كانت جماعية او ثنائية. ـ ق.ن.أ بن علوي يلقي كلمة بلاده. ـ أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات