برئاسة عبد ربه وعضويته مفتوحة، السلطة تبلغ اسرائيل بوفدها الى المفاوضات النهائية، اسرائيل تشكك في التوصل لاتفاق خلال عام

أعلنت السلطة الفلسطينية امس انها ابلغت اسرائيل رسميا باسماء وفدها الى مفاوضات الوضع النهائي فيما شكك رئيس هيئة الاركان الاسرائيلي الجنرال شاؤول موفاز في التوصل الى اتفاق سلام دائم مع الفلسطينيين خلال عام. وجاء في بيان لوزارة الاعلام الفلسطينية حول تسمية وفد المفاوضات ان الوفد الفلسطيني سيكون بقيادة ياسر عبد ربه وزير الثقافة والاعلام الفلسطيني وسيضم نبيل شعث وزير التخطيط والتعاون الدولي , وفيصل الحسيني مسؤول ملف القدس في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير, واكرم هنية رئيس تحرير صحيفة (الايام) ومستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون السياسية, ونبيل قسيس الوزير المنسق لمشروع بيت لحم 2000. وذكر البيان ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات (اعتمد تشكيلة الفريق المفاوض على ان تبقى عضويته مفتوحة حسب الاعتبارات والاحتياجات السياسية والفنية لتدعيم دوره لاحقا) . واوضح البيان انه (سيتم الاستعانة بطاقم من الخبراء القانونيين لتعزيز عمل الفريق المفاوض كما سيتم توسيع واعتماد اللجان الفنية المتخصصة في المجالات والقضايا التي ستتناولها مفاوضات الوضع النهائي وهي, القدس واللاجئون والمستوطنات والحدود والمياه والامن والعلاقات مع الجوار وسواها) . هذا وسيباشر الفريق التفاوضي عمله مطلع الاسبوع المقبل حيث سيعقد سلسلة اجتماعات لتنظيم آلية عمله وتحديد اللجان المتخصصة وتسمية الفنيين والخبراء القانونيين الذين ستتم الاستعانة بهم. يشار الى ان ابو مازن وليفي يشكلان لجنة المرجعية العليا للمفاوضات من الجانبين. في حين سيتولى عبد ربه مع فريقه مهمة التفاوض اليومي والميداني. ولم تقم اسرائيل من جانبها حتى الآن بتسمية اعضاء وفدها الى مفاوضات الوضع النهائي. وكانت السلطة الفلسطينية سلمت امس الاول الى اسرائيل اسماء وفدها لاستكمال تنفيذ اتفاقيات المرحلة الانتقالية كما وردت في مذكرة شرم الشيخ. وسيرأس الوفد صائب عريقات وزير الحكم المحلي ويضم الى جانبه محمد دحلان مسؤول الامن الوقائي في قطاع غزة ووزير العدل فريح ابومدين والاقتصاد ماهر المصري والشؤون المدنية جميل الطريفي اضافة الى عدد من المسؤولين الذين سيتولون متابعة عدد من اللجان كلجنة الميناء ولجنة التحريض ولجنة شعب لشعب. واوضح عريقات في تصريحات صحافية ان (السلطة الفلسطينية اوفت ايضا بالامس باحد التزاماتها الواردة في مذكرة (شرم الشيخ) والمتعلقة بتسليم لائحة كاملة بأسماء افراد الشرطة الفلسطينية وتسليحهم) . من جهة اخرى اعرب رئيس هيئة اركان الجيش الاسرائيلي الجنرال شاوول موفاز عن شكوكه ازاء احتمال التوصل الى اتفاق سلام دائم مع الفلسطينيين خلال عام. وقال في مقابلة نشرت صحيفة "هآرتس" مقتطفات منها امس (لا يمكن حل نزاع يعود الى خمسين عاما خلال عام أو عامين) . وقد اتفق الاسرائيليون والفلسطينيون في مذكرة شرم الشيخ على التوصل خلال خمسة اشهر الى اعلان مبادئ يحدد اطر اتفاق دائم مع الفلسطينيين. واضاف الجنرال موفاز ان (مسألة الوقت اللازم للتوصل الى اتفاق نهائي هي اساسية. لقد جرى احترام مبادئ اوسلو وتطبيق جزء من الاتفاقات التي تم التوصل اليها لكن الواقع لم يتطابق مع الجدول الزمني واعتقد انه لا يمكن حل نزاع يعود الى ثلاثين او خمسين عاما خلال شهر او اثنين ولا حتى عام او عامين) . وتابع (اننا حاليا في خضم عملية (سلام).. وعلينا حل المشاكل الاكثر جدية والمسائل المحورية والشائكة ما يجعل عامل الوقت أساسيا) . ـ ا.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات