مفتي القدس يحذر أبناء المدينة من مصيدة التجنيس الاسرائيلية

حذر الشيخ عكرمة صبري المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية رئيس الهيئة الاسلامية العليا, ومركز الدراسات والحقوق المدنية والاجتماعية في بيت الشرق في القدس الشريف من مغبة وقوع المواطنين المقدسيين في المصيدة الجديدة والخطيرة المتمثلة بمنح سلطات الاحتلال الجنسية الاسرائيلية للمواطنين المقدسيين . وحذر صبري في حديث لـ (البيان) الفلسطينيين من سكان القدس من الاساليب الملتوية التي تتبعها وزارة الداخلية الاسرائيلية وبلدية القدس والتي تستهدف محاربة المواطن في وطنه. وأضاف: كما ان سلطات الاحتلال تحاربنا في أرضنا وتنتزعها منا فهي ايضا تحارب المواطن المقدسي في حق المواطنة ومرابطته على ارضه. وأكد الشيخ صبري الفتوى الشرعية السابقة التي تقضي بتحريم أخذ الجنسية الاسرائيلية. كما حذر مركز الدراسات والحقوق المدنية والاجتماعية فى بيت الشرق على لسان مديره عزمي ابو السعود من وقوع المواطنين المقدسيين فى مصيدة التجنيس بالجنسية الاسرائيلية. وقال فى حديث مماثل لوكالة الانباء الفلسطينية ان هناك دراسة لموضوع استبدال خطة العمل الاسرائيلية الهادفة لالغاء الاكثرية السكانية العربية الفلسطينية فى القدس, موضحا ان الذى طرح هذا الامر هو رئيس بلدية الاحتلال ايهود اولمرت حيث ذكر في احاديثه المتتالية ومنذ اكثر من عام ونصف العام بأن سياسة سحب الهويات التى اتبعها كانت فاشلة وأعطت نتائج عكسية حيث اتبع المقدسيون هجرة معاكسة فى الضواحي للسكن داخل حدود البلدية المصطنعة وان اعداد المقدسيين تضاعفت فى المدينة وليس العكس. وأضاف ان اولمرت أكد قبل قرابة الشهر على ان الطريق بضم القدس فعليا يتمثل بدمج المقدسيين. وأشار ابوالسعود الى ان اولمرت اكد قبل بداية الشهر ان الطريق لضم القدس فعليا يتمثل بدمج المقدسيين تحت اسرلتهم مؤكدا ان فلسطين عام 1948 تمت أسرلتهم (جعلهم اسرائيليين بالتجنس) وان وادي النسناس في حيفا وحي العجمي هما اليوم جزء من اسرائيل, رغم انه يسكنها عرب فلسطينيون وبذلك فقد شجع رئيس بلدية القدس وطالب بفتح باب التجنيس دون قيد أو شرط وان يعطي المتقدمون للجنسية جميع التسهيلات للدخول الى هذه (المصيدة). ونبه ابو السعود الى ان الوزير ايلي سويسا الذي تولى حقيبة الداخلية الاسرائيلية كان قد ذكر ان القدس لن يسكنها الا اليهودي ولكن اولمرت رد عليه بأنه من الممكن ان يسكن القدس من هو غير اليهودي لكن تحت اطار ان يكون اسرائيليا بمعنى ان يحمل الجنسية الاسرائيلية. غزة ماهر إبراهيم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات