الاخوان والعمل نددا بالاعتداء، الاحزاب والنقابات والهيئات التشريعية والتنفيذية تستنكر الاعتداء على مبارك

اجمعت القوى السياسية والاحزاب والنقابات المهنية والعمالية والهيئات التشريعية والتنفيذية على استنكارها وادانتها لحادث الاعتداء الفردي الاثم على الرئيس المصري حسني مبارك واعربت عن ارتياحها لنجاة الرئيس مهنئة بسلامته وقالت جماعة الاخوان المسلمين في بيان لها امس انها تستنكر الحادث وتحمد الله على نجاة الرئيس المصري . وأرسل فؤاد سراج الدين رئيس حزب الوفد المعارض ببرقية تهنئة الى الرئيس اعرب فيها عن خالص تهنئته لنجاته متمنيا من الله ان يحفظ الرئيس مبارك حتى يحقق طموحات وآمال تطلعات الامة في فترة ولايته الجديدة, واستنكرت قيادات حزب الوفد الحادث وادان ابراهيم شكري رئيس حزب العمل المحاولة الاجرامية مشيرا الى استنكاره لهذه الاعمال الارهابية, واشار شكري الى ان المحاولة تقف وراءها ايد خارجية وقال ان هدف هذه الايدي هو محاولة هز استقرار البلاد, واستنكر حزب الاحرار محاولة الاعتداء الفردية الاثمة, وجدد تأييده لانتخاب الرئيس مبارك لفترة رئاسية جديدة. و تلقى الرئيس مبارك برقية من الدكتور فتحى سرور رئيس مجلس الشعب اعرب فيها باسمه ونيابة عن أعضاء المجلس عن التهنئة بسلامة الرئيس كى يواصل مسيرة العطاء والسعى الدووب لتحقيق الرخاء والامن والاستقرار لشعب مصر . كما تلقى الرئيس برقية من فضيلة الدكتور محمد سيد طنطاوى شيخ الازهر الشريف عبر فيها باسمه ونيابة عن علماء الازهر ومشايخه واساتذته عن تمنياتهم الطيبة للرئيس بأن يواصل مسيرة العطاء والتنمية داعين الله سبحانه وتعالى أن تعيش مصر دائما فى أمن وسلام ورخاء. و جددت القوات المسلحة في برقية بعث بها المشير حسين طنطاوي وزير الدفاع عهدها للرئيس مبارك بأن يظل رجالها دائما أوفياء للوطن المفدى وشرعيتة الدستورية مضحين فى سبيل ذلك بكل ما يملكون حتى تظل راية العزة والكرامة ترفرف على كل أرض مصر. كما بعث الفريق مجدى حتاتة رئيس اركان حرب القوات المسلحة ببرقية مماثلة الى الرئيس مبارك وبرقية أخرى من قادة وضباط وضباط صف وجنود القوات المسلحة. و أدان مجلس جامعة الازهر فى اجتماعه الطارىء امس المحاولة الاثمة الفاشلة. واشار بيان مجلس الجامعة الى الانجازات القومية الكبرى والعملاقة للرئيس مبارك التى تذكر بالفخار وموقفه مع الحق والشرعية واعادته لعلاقات مصر مع كل دول العالم حتى تبوأت مصر فى عهده مركز رئاسة الوحدة الافريقية والبرلمان الدولى وامانة الامم المتحدة وجامعة الدول العربية واسقاط الديون التى اثقلت كاهل الوطن وجعل التعليم مشروعا قوميا. وأكد أساتذة وطلاب جامعة القاهرة تأييدهم للرئيس حسنى مبارك ووقوفهم صفا واحدا خلف قيادته الرشيدة باعتباره قائد مسيرة النهضة المصرية. و استنكر رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر محاولة الاعتداء الاثمة والغادرة التى تعرض لها الرئيس حسنى مبارك أمس فى بورسعيد ووصفها بانها محاولة جبانة استهدفت مستقبل مصر وشعبها. القاهرة ـ مكتب البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات