الحص ينفي ترتيبات لعقد قمة عربية، ويستبعد لبنانية سورية في الوقت الراهن

نفى الدكتور سليم الحص رئيس الوزراء اللبنانى امس وجود اى ترتيبات جدية حول عقد قمة عربية, كما نفى عقد اية قمة لبنانية سورية فى الوقت الحالى مؤكدا استمرار التنسيق بين الجانبين . واعرب الحص فى تصريحات له عن ارتياحه لردود الفعل الايجابية للاطراف السياسية اللبنانية على موقفه الذى طرحه خلال مباحثاته مع مادلين اولبرايت وزيرة الخارجية الامريكية ولاسيما حول التمسك بالمقاومة ورفض التوطين وتلازم المسارين اللبنانى والسورى. واكد الحص ان اولبرايت اثارت خلال مباحثاتها فى بيروت مسألة الجيوش الاجنبية فى لبنان. وقال الحص فى تصريح لصحيفة (الشرق الاوسط) السعودية نشرته امس انه ابلغ اولبرايت بان لبنان يفرق بين الاحتلال الاسرائيلى لجزء من اراضيه فى جنوب لبنان والوجود العسكري السورى. واشار الحص الى انه يعتبر التواجد السورى شرعيا بقرار صادر عن القمة العربية عام 1976 وبطلب من رئيس الجمهورية اللبنانية الراحل الياس سركيس, مبينا ان قوات عربية شكلت بناء على القرار العربى تحت اسم (قوات الردع العربية) شاركت فيها السعودية وسوريا وليبيا والجزائر والسودان ومالبثت ان انسحبت جميعا باستثناء القوات السورية. واضاف رئيس الوزراء اللبنانى انه اكد لاولبرايت بقاء القوات السورية فى لبنان مادامت الحكومة اللبنانية ترى ضرورة لوجودها, موضحا ان زيارة اولبرايت للبنان وسوريا كانت استطلاعية, وانه لم يتم تحديد مواعيد لاستئناف المفاوضات على المسارين اللبنانى والسورى. واوضح الحص ان اولبرايت طلبت فتح ملفات خطف طائرة (تى دبليو ايه) عام 1985 وقتل احد ركابها الامريكيين ومقتل سفيرها السابق لدى لبنان فرانسيس ميلوى عام ,1976 مشيرا الى انه ابلغها ان ما حدث كان فى حقبة مؤلمة من تاريخ لبنان اودت بحياة مائتى الف شخص والحقت خسائر لا حدود لها بالممتلكات. وفى هذا الاطار اثنى الامام محمد مهدى شمس الدين رئيس المجلس الاسلامى الشيعى الاعلى على موقف الحص خلال مباحثاته مع اولبرايت, معربا عن تقديره الكبير له فى تعبيره عن اراء الشعب اللبنانى وعلى الرؤية اللبنانية التى تؤكد على وحدة المسارين اللبنانى والسورى والتمسك بحق المقاومة ورفض التوطين. وقال الامام شمس الدين لقد كان الدكتور الحص فى هذه المواقف رجل الدولة القيادى الذى يحمل بقوة وامانة وشجاعة المصالح الوطنية والقومية العليا. وابدى شمس الدين خيبة امله من الرؤية الامريكية لقضية لبنان والتى قال انها تتم من خلال عيون اسرائيلية وعلى قاعدة الفهم الاسرائيلى. ـ ا ش ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات