مقتل عشرة عسكريين جزائريين في كمينين

ذكر عدد من الصحف الجزائرية أمس ان عشرة عسكريين قتلوا يومي الاربعاء والجمعة الماضيين في كمينين نصبتهما مجموعتان ارهابيتان مسلحتان في منطقتي الباتنة والبويرة . فقد انفجر لغم قوي بسيارة عسكرية الاربعاء في قرية تاغيدا قرب الباتنة (430 كيلومترا جنوب شرق العاصمة). واوقع الانفجار ثمانية قتلى بين العسكريين. وقالت صحيفة الاخبار ان اربعة من اصل عشرين مسلحا شكلوا المجموعة المهاجمة قتلوا في اشتباك اعقب الانفجار عندما حاولوا الاستيلاء على اسلحة الضحايا. وكان 13 عسكريا قتلوا في كمين مماثل في مطلع اغسطس في منطقة الباتنة. ومساء الجمعة قتل عسكريان ايضا واصيب اثنان اخران بجروح في كمين بينما كانوا في مهمة قرب محطة تيكجدا لتوليد الطاقة قرب البويرة (120 كيلومترا جنوب شرق العاصمة). ومرت السيارة التي كانوا يستقلونها فوق عبوة يدوية الصنع. وقالت صحيفة لوماتان ان العسكريين القتيلين اجهز عليهما بالسلاح الابيض. وتعرف منطقة البويرة بأنها ساحة نشاط للمجموعة السلفية للدعوة والقتال بقيادة حسن حطاب المعارضة للهدنة والتي ضاعفت اعتداءاتها ضد قوات الامن. ـ أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات