الحسن الثاني يستقبل عرفات: اليابان تستضيف مؤتمرا للاطراف المؤيدة للدولة الفلسطينية في سبتمبر

وصل الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات الى مراكش المغربية لاطلاع عاهل المغرب الملك الحسن الثاني على مشاوراته بشأن موعد اعلان الدولة الفلسطينية التي قال سليم الزعفون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني ان اوروبا تسعى لتأجيلها لمدة عام فيما تصر واشنطن على عدم اعلانها من جانب واحد في حين تستضيف اليابان في سبتمبر المقبل مؤتمرا للدول المؤيدة للدولة الفلسطينية. وقال الرئيس الفلسطيني عقب وصوله بأن زيارته للمغرب تأتي في اطار التشاور مع العاهل المغربي الملك الحسن الثاني رئيس لجنة القدس وخاصة وان زيارته تأتي قبل الرابع من مايو وهو موعد الاعلان عن قيام الدولة الفلسطينية. وقال ان مشاوراته مع العاهل المغربي تتناول افضل الطرق التي يتم بها مواجهة هذه المرحلة المهمة والخطيرة. واكد الرئيس الفلسطيني على حرصه على الاستماع لارشادات العاهل المغربي وعلى العمل بها مشيرا الى ان تاريخ 4 مايو يدشن لمرحلة انتقالية كان قد تم التوقيع عليها في البيت الابيض تحت اشراف الرئيس الامريكي كلينتون وبرعاية الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والنرويج ومصر والاردن وبحضور وزير خارجية اليابان وممثل الامين العام للامم المتحدة. وجدد رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون ابو الاديب القول بأن المجلس المركزي سيتخذ خلال اجتماعه في غزة في 27 ابريل الحالي القرار المناسب بالنسبة لموعد قيام الدولة الفلسطينية المستقلة. وقال في تصريحات صحافية ان الاجتماع سيستمر يومين في جلسات صباحية ومسائية وان الدعوة وجهت لجميع اعضاء المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية وعددهم 124 عضوا لحضور الاجتماع بما فيهم ممثلو كافة فصائل المعارضة الفلسطينية الاعضاء سواء في داخل فلسطين او خارجها من بينهم المقيمون في دمشق. واعرب عن امله في ان تشارك كافة فصائل المعارضة في الاجتماع الذي سيناقش قضية مهمة للشعب الفلسطيني. واضاف ان الرئيس عرفات سيلقي خطابا امام المجلس حول الموقف السياسي الراهن ونتائج جولاته الاخيرة التي شملت عددا من دول العالم لبحث موضوع قيام الدولة. وقال سليم الزعنون ان المجلس المركزي سيناقش تأجيل موعد قيام الدولة او اعلانها في نهاية الفترة الانتقالية واذا تقرر التأجيل فانه سيجري بحث فترة التأجيل وعما اذا كانت ستتم لستة اشهر او عام كما يقترح الاوروبين. وتوقع ان يحري تصويت في المجلس على القرار الذي سيطرح على المجلس المركزي بعد نقاش مستفيض للخيارات والبدائل المتاحة. وكان شاؤول موفاز رئيس الاركان الاسرائيلي قال امس ان الاعتقاد السائد هو ان عرفات سيمتنع عن اعلان اقامة دولة فلسطينية في الرابع من مايو المقبل ويحاول تحقيق انجازات سياسية في جميع انحاء العالم مقابل ارجاء موعد اعلان الدولة. الى ذلك اعلن في طوكيو امس ان كيزو اوبوتشى رئيس الوزراء الياباني سيؤكد للرئيس الامريكي بيل كلينتون خلال لقائهما في واشنطن في الثالث من مايو ضرورة عدم اعلان الفلسطينيين الاستقلال من جانب واحد كما يؤكد في الوقت نفسه ضرورة العمل من اجل تقدم عملية السلام بالشرق الاوسط. وقال راديو طوكيو ان اليابان ستستضيف مؤتمر الدول التي تؤيد اقامة دولة فلسطينية خلال شهر سبتمبر المقبل. ــ الوكالات

طباعة Email