EMTC

المنظمة الافريقية ترحب بقبول اريتريا خطتها للتسوية وتدعو لهدنة فورية

رحبت منظمة الوحدة الأفريقية بقبول الحكومة الاريترية لاتفاقية الاطار التي كانت تقدمت بها لتسوية النزاع مع اثيوبيا . ودعت المنظمة في بيان أصدرته أمس الى وقف (فوري) للمعارك بين البلدين. واكد البيان ان منظمة الوحدة الافريقية التي رحبت بقبول اريتريا لخطتها المقترحة للسلام, دعت الى وقف فوري للمعارك لكي يصبح (بالامكان متابعة اجراءات الحل السلمي للنزاع انسجاما مع الاتفاق ــ الاطار) . وكانت اثيوبيا قد وافقت على خطة منظمة الوحدة الافريقية المؤلفة من احدى عشرة نقطة والتي تنص خصوصا على انسحاب القوات الاريترية من منطقة بادمي المتنازع عليها في شمال غرب اثيوبيا ونشر قوة مراقبة دولية خلال ستة اشهر وتشكيل لجنة محايدة مكلفة ترسيم الحدود. وذكرت المنظمة الافريقية بان موقفها كان دوما تقديم الاتفاق ــ الاطار كخطة (عادلة ومتوازنة وقاعدة للتفاوض) من اجل وضع حد للنزاع الحدودي, ونددت في الوقت نفسه بــ (الخسائر الكبيرة في الارواح والدمار) . وخلص البيان الى ان منظمة الوحدة الافريقية (ستواصل, لا سيما عبر لجنة الوساطة (التي شكلتها), هدفها من اجل التوصل الى سلام دائم بين البلدين) . وكانت اثيوبيا اعلنت أمس الأول (انتصارها الكامل) في الحرب الحدودية مع اريتريا بعد استعادتها منطقة بادمي ولكن اريتريا قالت ان القتال مستمر. وفي غمرة خسائرها العسكرية قالت اريتريا لمجلس الأمن انها قبلت خطة السلام التي اقترحتها منظمة الوحدة الافريقية التي كانت اثيوبيا قد تبنتها. ورحب مجلس الأمن في جلسة طارئة بقبول اريتريا خطة منظمة الوحدة الافريقية ودعا الجانبين الى وقف القتال. ورحب الرئيس الأمريكي بيل كلينتون بقبول اريتريا الخطة وقال انه ينضم (للمجتمع الدولي في دعوة الاطراف المتحاربة الى وقف القتال فوراً) . ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات