صدام يعترف بإصابة مواقع ويحث العراقيين على المواجهة: سبع موجات من صواريخ كروز على بغداد

تعرض العراق أمس لسبع موجات من القصف الصاروخي استهدف القسم الاكبر منها العاصمة بغداد حيث قتلت صواريخ كروز الامريكية والبريطانية نحو 30 عراقيا وجرحت أكثر من مائة من المدنيين في حصيلة أولية, يتوقع ان ترتفع لفداحة الاصابات في الوقت الذي حث فيه الرئيس العراقي في خطاب مسجل العراقيين على مواجهة العدوان معترفا بإصابة عدد من المواقع ذكرت انباء ان صاروخا حط قرب أكبر القصور الرئاسية في بغداد. وقال وزير النفط العراقي محمد مهدي صالح أمس ان غارات امريكية جديدة وقعت صباح أمس على بغداد وعلى مناطق اخرى من العراق. وقال صالح للمراسلين في الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (07.00 بتوقيت غرينيتش) (قبل قليل كان قصف واسع في بغداد وانحاء العراق) . وتوقف اطلاق النار من المضادات الارضية العراقية في بغداد حوالى الساعة ,06 30 بالتوقيت المحلي (03,30 بتوقيت غرينيتش) لكن عددا من سكان ضواحي بغداد اشاروا الى انهم سمعوا بعد ثلاث ساعات اصوات انفجارات اتية من شرق وغرب العاصمة العراقية. ولم تدم هذه الانفجارات سوى بضع دقائق. وندد صالح بالغارات الامريكية والبريطانية واعتبرها (عدوانا غاشما من قوة غاشمة جبانة تستخدم سلاحا جبانا من مسافات بعيدة) . واضاف (انهم (الامريكيون) يضربون مواطنين ويدمرون مساكن ومخازن للغذاء) وقال ان الشعب العراقي (سوف يواجه هذا العدوان العسكري الذي بدا يوم امس الأول من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا) مشددا على ان (هذين البلدين سيفشلان في تحقيق اهدافهما وان الشعب العراقي سوف ينتصر حتما) . وبهذه الغارة يكون العراق تعرض لسبع موجات من القصف الصاروخي خلال اليوم الأول من ضربات (ثعلب الصحراء) الأمريكية ــ البريطانية. وأفادت آخر التقارير الأولية التي ذكرتها الجهات الحكومية في العراق بمقتل حوالي ثلاثين مدنيا واصابة حوالي مائة آخرين بجروح. وقال متحدث باسم مستشفى اليرموك, غرب بغداد, (استقبلنا في قسم الطوارىء خمسة قتلى و30 جريحا, بينهم اطفال, ضحايا الصواريخ) واضاف (لا يوجد اي عسكري) بين الضحايا. واوضح ان ضحايا اخرين نقلوا الى مستشفيات اخرى في بغداد ولكنه لم يستطع تقديم اية حصيلة. وقال احد الاطباء ان بعض الضحايا يعانون من جروح خطيرة وان كثيرين بينهم يعانون من حروق خطيرة في الوجه وفي اليدين. واضاف (لقد اصيبوا بالحرارة التي تولدها الصواريخ وقت انفجارها) . وقال طبيب لصحفيين كانوا في جولة بالمستشفى برفقة مسؤولين حكوميين عراقيين (هناك مستشفيات في مناطق اخرى ببغداد استقبلت مصابين ايضا) . واضاف الطبيب (جميع المصابين من المدنيين وهم في حالة حرجة, اريد ان اسأل السيد كلينتون والادارة الامريكية لماذ يفعلان هذا بشعبنا) . وشاهد الصحفيون عنابر المستشفى وهي تكتظ بأشخاص مصابين بحروق وجروح ناتجة عن شظايا قذائف. وكان بعضهم يرقد والدم يتسرب من عصابات حول رؤوسهم بينما كان البعض الآخر يتأوه من الألم. وذكر طبيب ثالث أرقاما أعلى بكثير للضحايا قائلا ان هناك 45 قتيلا و200 جريح في المستشفى لكن زملاءه قالوا انهم لا يستطيعون تأكيد تلك الارقام. ومن بين المصابين في المستشفى عائلة من ستة اشخاص اصيبوا جميعا بجروج بالغة ومن بينهم طفلة في الخامسة من العمر فقدت النطق وأخ له يبلغ من العمر عاما ونصف اصيب بجراح بليغة في الرأس. وقال مراسلو وكالات الأنباء الاجنبية ان الصواريخ طالت العديد من الأحياء المدنية وأسفر تعرض احد المواقع للقصف عن تدمير قرابة عشرين من المحلات التجارية. وأظهر فيلم بثه تلفزيون بريطاني اكتظاظ المستشفى بالجرحى من الرجال والاطفال من جراء القصف البريطانى الامريكى الذى يتعرض له العراق منذ الساعات الاولى من صباح أمس. ولوحظ خطورة الاصابات التى لحقت بالمواطنين والتى وصلت فى بعض الحالات الى درجة التشوه الكامل. وقال السكان ان أحد الصواريخ سقط بالقرب من أكبر القصور الرئاسية بمنطقة الكرادة في العاصمة العراقية ولم يتضح ان كان اصابه لكنه احدث اضرارا جسيمة في المنطقة ودمر انابيب مياه الشرب ما ادى لتشكيل بحيرة في وسط الشوارع. وبعد حوالي ساعة من بدء الهجوم انقطع بث التلفزيون العراقي والبث الفضائي بعد ان عطلت الضربة على ما يبدو مراكز البث. إلى ذلك أقر الرئيس العراقي صدام حسين في كلمة الى الامة بثتها وكالة الانباء العراقية فجر أمس بأن القصف الجوي الامريكي اصاب (عددا من الاهداف) ودعا الشعب العراقي الى (المقاومة) . وقال (قصف الخاسئون الاشرار عددا من الاهداف على ارض عراقكم العظيم وفي ظنهم الخاسىء انهم سيلوون ارادتكم العظيمة وتصميمكم على الحق والفضيلة والعزة) . واضاف (اننا نعرف ايها النشامى والماجدات بان ما يؤلمكم ليس عدوانهم وعدوانيتهم وانما لانهم لا يلاقونكم وجها لوجه معتمدين على ذراع تكنولوجية طويلة هي في كل الاحوال ليست قياس اي حد لمعنى الشجاعة وانما صمودكم وبسالتكم وجهادكم) وقال ايضا (قاوموهم وقاتلوهم مثلما هو عهدنا وثقتنا بكم) . واضاف (قاتلوا اعداء الله والامة والانسانية وان الله ناصركم ولهم الخزي في الدنيا والاخرة) . ولم ترد أية معلومات عن مكان وجود الرئيس العراقي الذي يحيط نفسه باجراءات أمن مشددة, وكان قد ظهر على التلفزيون العراقي آخر مرة عندما كان يترأس اجتماعا لكبار مساعديه اختتمه ببيان يلوم (الصهيونية) على الضربة الوشيكة وإن كان قد تجنب الاشارة بالاسم إلى الولايات المتحدة وبريطانيا. وتفيد تقارير ان المناطق المستهدف ضربها فى العراق تشمل شارع فلسطين فى بغداد حيث الامن الخاص وموقع مكتب المخابرات 28 وهو قسم خاص انشأه قصى صدام حسين للاشراف على مؤسسة التصنيع العسكرى التى تدير جميع مواقع انتاج اسلحة الدمار الشامل حسب مااوردته التقارير. والموقع الثانى المستهدف هو شارع الرشيد حيث مقر وزارة الدفاع ومركز الاتصالات والقصر الرئاسى ومقر قيادة مشروع برنامج صواريخ طويلة المدى محظورة من قبل الامم المتحدة. اما الموقع الثالث ــ كما ذكرت التقارير ــ فهو منطقة تكريت حيث مصنع صلاح الدين الذى ينتج قطع غيار البرامج البيولوجية والنووية ثم تأتى سامراء كرابع موقع مستهدف للضربات الامريكية مركز انتاج اسلحة كيماوية والموقع السادس فهو منطقة الثرثار حيث أضخم مركز للاسلحة الكيماوية. وذكرت التقارير الصحفية أن المواقع المستهدف ضربها فى العراق فى اطار الضربات الامريكية البريطانية تشمل كذلك موقع الكرامة وهو مركز كمبيوتر لبرنامج الصواريخ الباليستية وموقع ديالى وهى وحدات طرد مركزى لانتاج اليورانيوم 235 وموقع طرمية وهو مجمع الحارثية لابحاث الصواريخ والمشروع 946 لانتاج اليورانيوم 235 وموقع التاجى وهو مجمع لانتاج الصواريخ ومنصات الاطلاق. كما تشمل هذه المواقع موقع الرشيدية وهو مرفق بيولوجى فى مجمع الموحد ومقر قيادة المشروع 858 وهو برنامج للتصنت على الاتصالات العسكرية لقوات التحالف وعلى المكالمات الهاتفيه لمفتشى الاسلحة التابعين للامم المتحدة وموقع الحبانية وهو من مرافق انتاج اسلحة كيماوية اعيد بناؤها بعد تدميرها فى حرب الخليج. وتشمل المواقع المستهدفة ايضا موقع جرف الصقر وهو مركز ابحاث وتطوير صواريخ سكود ومرفق انتاج مواد كيماوية تستخدم لاستخلاص اليورانيوم ,235 وموقع الطونية وهو مقر قيادة الهيئة العراقية النووية الذى يعتقد مفتشو الامم المتحدة انه يحوى مواد لصنع قنبلة نووية مازال العراق يخفيها وهناك موشرات على تعاون تقنى بين العراق وسوريا بدأ فى هذا المجال عام 1997. ومن بين المواقع المستهدفة ايضا موقع سلمان باك وهو مركز ابحاث لانتاج مواد بيولوجية سامة تؤدى الى الغرغرينا (تعفن الجروح من الداخل) وموقع اليوسفية وهو مرفق لاخفاء الصواريخ والوقود وموقع اللطيفية وهو مركز للذخيرة وقطع غيار الصواريخ وموقع المسيب وهو مرفق لانتاج الصواريخ البالستية يعتقد انه يضم نظام توجيه روسى لصواريخ ستنجراى 18 ضمن صفقة سلاح مقابل ديون. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات