احالة ملف(النائب الصايع): الى اللجنة العامة للبرلمان المصري

أسدلت لجنة القيم بمجلس الشعب امس الستار على الفصل قبل الاخير من ملف النائب محمد عوض عبيد الذي ظل متداولا داخل اللجنة برئاسة الدكتورة امال عثمان وكيلة المجلس على مدى اكثر من ثلاثة شهور . وقررت اللجنة امس احالة ملف النائب الذي وصف نفسه بـ (الصايع) الى اللجنة العامة التي تعقد اجتماعا قريبا لتوقيع احدى العقوبات المنصوص عليها في اللائحة التي تنص علي عقوبة حرمان النائب من حضور عشر جلسات من جلسات المجلس, ولا يتجاوز عدد جلسات دور الانعقاد الحالي الذي ينتهي في يوليو من العام المقبل. ووجهت اللجنة اتهاما الى النائب بامتناعه دفع فاتورة اتصالات تليفونية شخصية اجراها من احد فنادق الاسكندرية الكبرى عند مرافقته للجنة الشباب في احدى زياراتها الميدانية تهمة خروجه عن تقاليد المجلس وارتكاب تصرفات خارجة لا تليق بعضو من المجلس. واكدت مصادر عن لجنة القيم ان القرار قد استند الى العديد من الاعتبارات التي تدين النائب. وأوضحت ان اللجنة قد استبعدت تطبيق البند الخامس من احدى مواد اللائحة المناخية باسقاط العضوية مشيرا الى ان تطبيق ذلك يكون على من يفقد الثقة والاعتبار. القاهرة ـ مكتب البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات