نواب يعتزمون استجواب وزير الصحة: البرلمان السوداني يدعو للوفاق - البيان

نواب يعتزمون استجواب وزير الصحة: البرلمان السوداني يدعو للوفاق

وافق المجلس الوطنى السودانى البرلمان على الخطاب الذى ألقاه الرئيس عمر البشير أمام المجلس الاسبوع الماضى وتناول فيه الاهداف والسياسات العامة للدولة فى المرحلة القادمة . ودعا الاعضاء فى مناقشتهم لما تضمنه الخطاب الى تحقيق الوفاق الوطنى بالسودان واهتمام الحكومة بقضايا المعيشة وتخفيف المعاناة عن المواطنين . وحذر المجلس فى رده على خطاب الرئيس السودانى من الاثار السلبية التى يمكن أن تنجم عن تطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة, وأكد على أهمية التنفيذ الدقيق والجاد لها عند التطبيق . ودعا المجلس الى الاسراع بتنفيذ كل الجوانب الخاصة باتفاقيات السلام والى تفعيل مجلس تنسيق الولايات الجنوبية ليقوم بدوره فى تنمية واعمار مناطق جنوب السودان . على صعيد آخر تقدم خمسون من اعضاء المجلس الوطنى السودانى (البرلمان) بمذكرة لاستجواب وزير الصحة الاتحادى الفريق مهدى بابونمر وذلك لعدم تنفيذ وزارته قرارات المجلس بشأن مايعرف بمشروعات الصحة الانجابية التى تشرف عليها منظمة الصحة العالمية بالسودان . وكانت هذه المشروعات محل انتقادات عنيفة من بعض اعضاء المجلس الذى قرر ايقافها فقد اتهم هؤلاء الاعضاء تلك المشروعات بأنها تهدف الى تنفيذ قرارات مؤتمرى القاهرة وبكين للسكان وفى اطار مخطط لنشر تحديد النسل وتشجيع عدم الانجاب والعلاقات الجنسية خارج نطاق الاسرة لتقويض المجتمع السودانى على حد زعمهم . وجاء فى المذكرة التى تم تسليمها لرئيس المجلس الدكتور حسن الترابى ان الوزير قدم اسبابا غير مقنعة برر بها عدم تنفيذ وزارته قرار المجلس, واعتبرت المذكرة ان هذه المشروعات تعمل ضد قيم الامة واخلاقياتها الامر الذى دفع المجلس الى ادانتها بعد تورطها فى اخطاء استراتيجية واخلاقية وعلمية جسيمة ضد الوطن والمواطن . ويتعين طبقا للائحة البرلمان السوداني ان يمثل الوزير خلال اسبوعين امام المجلس للرد على الاستجواب وفى حالة رفض المجلس لرد الوزير يتم طرح الثقة به حيث تشترط اللائحة موافقة ثلثي الاعضاء على سحب الثقة ليتم رفع الامر لرئيس الجمهورية حتى يصدر قراره باعفاء الوزير من منصبه . ــ ا.ش.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات