مظاهرة في نابلس ضد الاتفاق والاعتقالات

نظمت اربع قوى فلسطينية امس الجمعة تظاهرة في مدينة نابلس بالضفة الغربية احتجاجا على اتفاق واي بلانتيشن والاعتقالات السياسية التي نفذتها السلطة الفلسطينية ضد المقاومة الاسلامية . وشارك في هذه التظاهرة نحو 2000 من نشطاء حركة حماس والجبهتين الشعبية والديمقراطية وحزب الشعب الفلسطيني. وقال الشيخ احمد الحاج علي احد قادة حماس في كلمة له بان الاتفاق الاخير جاء لخنق الشعب الفلسطيني وان الاعتقالات الاخيرة التي نفذتها السلطة الفلسطينية هي اولى ثمار هذا الاتفاق. وطالب المسؤول في حركة حماس السلطة الفلسطينية اطلاق سراح جميع المعتقلين ووضع حد للاقامة الجبرية التي فرضت على الشيخ احمد ياسين. ووصف بيان وزعته القوى الاربع خلال هذه التظاهرة الاتفاق بالفصل المأساوي الذي يحول الاراضي الفلسطينية من اراضي محتلة الى اراض يتنازع عليها. واغلق العشرات من رجال الشرطة والامن الفلسطيني الطريق الذي سلكته هذه التظاهرة مما حال دون مواصلة مسيرتها في شوارع المدينة تحسبا من وقوع صدام بين المتظاهرين ورجال الشرطة حيث انقضت المسيرة بعد دقائق من انطلاقها. وحاول رجال الامن منع ممثلي وسائل الاعلام المحلية والاجنبية من تصوير وتغطية هذه التظاهرة. عبد الرحيم الريماوي ــ البيان

تعليقات

تعليقات