الخارجية الامريكية:العراق يستطيع اعادة ترسانته في غضون أشهر قليلة

رأت وزارة الخارجية الامريكية ان العراق قادر على اعادة تكوين ترسانته النووية والكيميائية والبيولوجية في غضون اشهر قليلة اذا لم يتم اتخاذ اي اجراء لمنعه عن ذلك. وقال الناطق باسم الوزارة جيمس روبن نفضل حلا سلميا يعاود بموجبه(الرئيس العراقي)صدام حسين التعاون مع لجنة الامم المتحدة الخاصة المكلفة نزع اسلحة الدمار الشامل العراقية (يونيسكوم). وتابع روبن لكن في حال استمر (صدام) في تعطيل عمل يونيسكوم واذا لم نرد على ذلك يمكنه ان يعيد تشكيل ترسانته من اسلحة الدمار الشامل في غضون اشهر قليلة وليس سنوات . واضاف اذا لم نتحرك سيشعر بالتشجيع على تهديد المنطقة باسلحة الدمار الشامل التي سيكون بذلك قد تمكن من اعادة انتاجها. وهي المرة الاولى التي تقر فيها وزارة الخارجية الامريكية بأن بغداد قادرة على اعادة تشكيل ترسانتها من اسلحة الدمار الشامل في مثل هذه الفترة القصيرة. ويفيد مسؤولون في وزارة الخارجية الامريكية ان هذا التقدير يستند الى تقارير وضعتها يونيسكوم ــ أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات