جمعية أهالي الأسرى بالكويت تتبنى نظاما أساسيا وتنتخب مجلس ادارة

ترعى منظمة الصليب الاحمر الدولية في الثامن عشر من الشهر الجاري اجتماعا في الجانب الكويتي من الحدود الكويتية العراقية يشارك فيه ممثلون من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا اضافة الى الكويت والعراق للبحث في ملفات الاسرى الكويتيين المحتجزين لدى العراق منذ عام 1990. ويعد هذا الاجتماع هو الاحدث في سلسلة اجتماعات فريق عمل اللجنة ومقرها في جنيف لمحاولة لتحديد مصير الاسرى الذين تطالب الكويت بهم ويصل عددهم الى اكثر من 600 اسير. الى هذا اقرت جمعية اهالي الاسرى الشعبية في الكويت نظامها الاساسي وانتخبت اعضاء مجلس ادارتها التسعة بالتزكية. وقال رئيس اللجنة احمد باقر ان هذه الجمعية ستعنى بالامور الثقافية والاجتماعية والانسانية فيما تعنى اللجنة الوطنية لشؤون الاسرى بالامور الرسمية المتعلقة بهذه القضية مثل اجتماعات اللجنة على الحدود الكويتية العراقية والتمثيل في الاجتماعات الرسمية. واضاف ان اللجنة البرلمانية تعنى بمتابعة هذه القضية في المحافل البرلمانية والمؤتمرات في الخارج. الكويت ـ البيان

تعليقات

تعليقات