استئناف المفاوضات مع السعودية قريبا: الاحمر رأس وفدا يمنيا الى الكويت - البيان

استئناف المفاوضات مع السعودية قريبا: الاحمر رأس وفدا يمنيا الى الكويت

تستأنف خلال الايام القليلة المقبلة مباحثات الحدود بين اليمن والمملكة العربية السعودية فيما اكد الشيخ عبدالله الاحمر رئيس مجلس النواب اليمني ان تسوية هذه المسألة في طريق الحل وبشر الاحمر الذي علمت (البيان) انه سيرأس وفدا الى الكويت قريبا تلبية لدعوة رسمية للمرة الاولى منذ الغزو العراقي للكويت بما اسماه صحوه عربية في مواجهة الابتزاز الامريكي للمنطقة الشهر الجاري . وقال الاحمر في مؤتمر صحفي عقده امس بمنزله انه ليس هناك ما يمنع الحوار واستمراره بين اليمن والسعودية لحل مشاكل الحدود موضحا في الوقت ذاته انه ليس هناك خلافات على مبدأ حل تلك القضية ولكن لكل دولة تصور معين لتلك المشكلة. وأشار الأحمر الذى يعتبر شيخ مشائخ حاشد أكبر القبائل اليمنية نفوذا الى أن القضايا الحدودية بين أى دولتين يحدث فيها تقدم أحيانا وتأخر فى بعض النقاط. وأضاف اذا كانت قضية الحدود بين الدولتين اليمنية والسعودية قد تأخر حلها فان هذا ليس بالامر الغريب على مثل تلك القضايا , مشيرا الى أنه ستسأنف المباحثات بين الجانبين و ستجرى الامور فى مجراها الطبيعى . وقال الاحمر انه بحث النزاع مع وزير الدفاع السعودي الامير سلطان بن عبد العزيز عندما زار السعودية اواخر الشهر الماضي ولمس لديه الرغبة في مواصلة الحوار بين البلدين ومتابعة المفاوضات حتي التوصل لحل مرض, واضاف ان الخلافات ما زالت قائمة بين البلدين حول ترسيم الحدود, وكان الاحمر يتحدث للصحفيين لدى عودته الى اليمن بعد ان اجريت له جراحة في القلب في مستشفى مايو كلينيك في الولايات المتحدة. في السياق نفسه نفى رئيس مجلس النواب اليمنى علمه بوجود موعد محدد لزيارة يقوم بها الرئيس ا ليمنى على عبد الله صالح للسعودية قريبا مشيرا فى الوقت نفسه الى أن زيارته منذ أيام للسعودية لأداء العمرة عقب عودته من رحلة علاجية بالخارج لم تتطرق لبحث القضية الحدودية اليمنية السعودية. على صعيد آخر اكد الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر ان الجماهير العربية تشهد صحوة عربية لمواجهة الابتزاز الامريكي والاعتداءات الامريكية المتكررة على ثروات الامة العربية, وقال ان الدورة المقبلة لاتحاد البرلمانيين العرب التي تنعقد في صنعاء منتصف مارس الجاري ستكون تتويجا لصحوة عربية مشيرا الى ان الدعوة لحضور الدورة وجهت الى كافة البرلمانات العربية. واشاد الشيخ الاحمر بالموقف الذي اتخذته الدول العربية تجاه الازمة بين العراق والولايات المتحدة واعتبر ذلك خطوة متقدمة في طريق استعادة التضامن العربي وبما يتناسب مع الصحوة التي يشهدها الشارع العربي تجاه قضاياه المصيرية واعتبر ان البرلمانات العربية هي الممثلة الحقيقية للصحوة الجماهيرية التي يشهدها الشارع العربي وقال ان جميع البرلمانات العربية ستحضر الدورة المقبلة في صنعاء وبدون استثناء بما في ذلك الوفدان الكويتي والعراقي وعلى اختلاف درجات ومستويات التمثيل, وعلمت (البيان) ان الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر سيتوجه بعد انعقاد الدورة البرلمانية في صنعاء على رأس وفد شعبي وبرلماني الى دولة الكويت تلبية لدعوة رسمية. صنعاء ـ عبدالله سعد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات