طالبت باعادة العلاقات مع بغداد فورا:احزاب مصر تندد بالضربة المحتملة وتعلن فتح باب التطوع للدفاع عن العراق

نددت امس احزاب المعارضة المصرية بالاستعدادات الامريكية لتوجيه ضربة عسكرية للعراق.. وقرر ممثلو هذه الاحزاب تكوين الجبهة القومية للدفاع عن العراق وطالبوا الحكومات العربية باعادة العلاقات فورا مع العراق ووجهوا نداء عاجلا للشعوب والحكومات العربية بمقاطعة البضائع الامريكية والصهيونية. وجاء هذا الموقف خلال مؤتمر حاشد نظمته احزاب المعارضة في مقر الحزب العربي الناصري تحت شعار (اليوم بغداد وغدا مصر.. لا للعدوان الامريكي) . وشارك في المؤتمر ممثلو احزاب العمل والناصري والتجمع وحزب مصر والاحرار والوسط والشيوعيون وعدد من الشخصيات العامة. ووسط هتافات جماهيرية متواصلة وشعارات تندد بأمريكا واسرائيل قامت الجماهير المحتشدة بحرق العلم الامريكي. وتحدث اللواء طلعات مسلم الخبير الاستراتيجي وممثل حزب العمل فقال (المهم في الموقف الحالي هو موقفنا كعرب فموقف امريكا واسرائيل بكل مافيه من جرائم ليس غريبا والمشكلة الان في الموقف العربي الذي لم يصل عند الحد الادنى المطلوب. وقال اللواء طلعت مسلم ان هناك ترويجا بأن العراق لم يمتثل للقرارات الدولية وهذا ليس الا تبريرا لاستخدام القوة العسكرية ضد العراق. واضاف نحن نعلن عن رفضنا التام لاستخدام القوة ضد العراق فليس هناك ادنى شرعية لاستخدام هذه القوة وان المقصود بالتفتيش غير المشروط على الاسلحة العراقية الموهومة ليس الهدف منه غير اذلال العراق وانتهاك سيادته وتركيعة وتساءل وهل يعقل ان يدخل المفتشون الى غرف النوم وتركيب عدسات اليكترونية في مجلس الوزراء العراقي, وطالب اللواء مسلم الحكومات العربية بأن ترسل لجانا الى العراق لتعرف ماذا تم في مسألة التفتيش هذه والتي تجري منذ سبع سنوات بلا معنى حسب قوله. والقى الفنان حمدي غيث كلمة حماسية الهبت الجماهير وتواصلت معها عندما قال نحن نرفض التفتيش تماما. ومضى يقول (هناك دولة لقيطة بالقرب منه تتملك الاسلحة وكل اسلحة الدمار الشامل (يقصد اسرائيل) وقال انني اطالب الحكومات الغربية التي تهدد صدام وتحذره وتطالبه بقبول التفتيش المهين ان تعلن هذه الحكومات اذا كنا سنقبل التفتيش فبشرط واحد هو ان تفتش اسرائيل ايضا.. وقال حمدي غيث اننا نريد ان نشكل لجانا وندعو الشعب المصري والعربي كله لها تكون مهمتها الدعوة الى مقاطعة البضائع الامريكية مقاطعة كاملة. اما جمال ربيع رئيس حزب مصر العربي فركز في كلمته على ضرورة وحدة الصف العربي والاسلامي في هذه المرحلة الدقيقة لمواجهة الهجمة الامريكية التي لا تستهدف العراق وحده كما قال وانما تريد تفتيت الامة الاسلامية بأسرها. ومن جانبه قال رجب هلال حميد نائب رئيس حزب الاحرار ان الموقف العربي الان ا صبح محزنا وان الرهان على الشعوب العربية المقهورة ووصف امريكا بالشيطان الاكبر وقال ان اسرائيل هي غدة سرطانية في جسم المنطقة واضاف رجب حميده انهم يتحدثون عن اسلحة الدمار الشامل في العراق ولا احد يتحدث عن 240 قنبلة نووية في اسرائيل التي رفضت مجرد اتفاقية للتفتيش على اسلحة الدمار ونزعها وقال حميدة ان الدول العربية بمواقفها شاركت في حصار العراق واشار الى ان رئيس مجلس الشعب المصري رفض الادلاء ببيان ضد حزب العراق كان قد وقع عليه قبل ايام 155 عضوا في البرلمان المصري وقال ان امريكا تحاصر العراق اليوم وغدا ستضرب ليبيا والسودان وايران ومصر.. ابراهيم بدراوي ممثل الحزب الشيوعي المصري قال من ناحيته ان الهدف هو تدمير العراق ثم تقسيمه وهم يعرفون ان العراق ينبغي الاجهاز عليه الان. وقال ان امريكا تدخل مرحلة جديدة تدفعها مصالحها ومطامعها الى ترتيب الاوضاع في المنطقة من خلال تأديب كل شعب وكل بلد يحاول ان يقف في مواجهتها والخطر هو الاعتقاد بأن امريكا تريد تقسيم العراق فقط ذلك لان المخطط الامريكي هو اعادة ترتيب المنطقة بأسرها محذرا واشنطن بقوله لابد ان تعرف امريكا ان مصالحها معرضة للخطر اذا ما حاولت المساس بالعراق. وقال ابو العلا ماضي رئيس حزب الوسط (تحت التأسيس) اننا نرفض ضرب العراق. وعلينا واجب ومسؤولية امام الله عن اطفاله وزاد لقد ضرب اطفال العراق في ملجأ العامرية بالصواريخ الامريكية ) وماتزال الشواهد والدماء تلطخ جدران الملجأ حتى الان. والقضية الان هي ان هناك شعبا يذبح وأمة تباد على مرآى ومسمع العالم وشدد على ضرورة مقاطعة البضائع الامريكية وقال (لابد ان نتقرب الى الله بمقاطعتها) واكد حسين عبدالرازق رئيس اللجنة السياسية لحزب التجمع ان تبرير ضرب العراق عسكريا بعملية التفتيش هو تبرير كاذب فقد جرت 2400 عملية تفتيش ووضعت في العراق 1300 كاميرا تصور كل شيء ولكنهم لم يجدوا اسلحة الدمار الشامل وقد اكد تقرير لهيئة الطاقة النووية بالحرف الواحد ان العراق خال من اسلحة الدمار الشامل واضاف ان الهدف الحقيقي هو تدمير البنية الاقتصادية والعسكرية والقدرات البشرية لكي تختفي العراق من القدرة العربية وفتح الطريق لاستبدال النظام العربي بنظام شرق اوسطي تكون نواته اسرائيل وتهمين عليه. وقال ان نقطة الضعف الان في الموقف العربي وهي النقطة التي تشجع امريكا على الضرب. وطالب حسين عبدالرازق الحكومات العربية باتخاذ موقف واضح وطالب بضرورة عقد مؤتمر قمة عرب في الايام القليلة المقبلة. ومن امريكا جاءت الدكتورة سهير السكري رئيس جمعية الصداقة العربية الامريكية التي اكدت ان امريكا تنوي ضرب العراق بقنابل جرثومية ثم تلصقها في صدام حسين واستدلت السكري على ذلك بأن الولايات المتحدة قامت بتطعيم اسرائيل بمصل معين لايعرفه احد المعروف علميا ان كل جرثومة لها مصل معين من هنا فإن امريكا تعرف نوع الجرثومة التي طعمت ضدها اسرائىل وهنا يكمن الخطر فامريكا سوف تضرب العراق بقنابل جرثومية وتتهم صدام بأنه هو الذي يخفي القنابل التي انفجرت) . وفي كلمته اكد ضياء الدين داود الامين العام للحزب الناصري ان ما نحن فيه اليوم ليس ثمرة يوم او يومين وانما هو ثمرة مخطط امريكي طويل بدأ منذ عام 1973 وقال انهم يتكلمون منذ هذا التاريخ عن ترتيب المنطقة تاره والعولمة تاره والسوق الشرق اوسطية تاره لكي يستعدوا لمحو الهوية العربية واحلال الهوية الشرق اوسطية محلها. واضاف داود يقول لم يصدر قرار من الامم المتحدة ضد اسرائيل الا ووقفت امريكا ضد تنفيذه ولم يصدر قرار لصالح الحق والعرب الا ووقفت ضده امريكا ايضا فامريكا تريد تمزيق كل العرب لصالح اسرائيل ووصف داود ماتفعله امريكا في العرب بأنه اشنع مما كان يفعله المندوب السامي البريطاني ايام الاحتلال الانجليزي. وقد اختتم المؤتمر الجماهيري اعماله ببيان اتفق عليه كل ممثلي احزاب المعارضة يعلن ان الشعب المصري يرفض العدوان الامريكي على العراق ويطالب الحكومات العربية بعقد مؤتمر قمة عاجل في القاهرة في اسرع وقت لاتخاذ موقف عملي ضد العدوان العسكري يؤكد ان المصالح والرعايا الامريكيين في العالم العربي سوف يتعرضون للخطر اذا ما اقدمت امريكا على العدوان وان يقرر مؤتمر القمة خرق الحصار الامريكي على العراق فورا ويدعو الى اعادة العلاقات العربية مع العراق فورا واعلن البيان عن قيام جبهة قومية وفتح باب التطوع للدفاع عن العراق.

تعليقات

تعليقات