الدماء العربية لن تغسل فضائح كلينتون: الفلسطينيون تظاهروا تحت المطر - البيان

الدماء العربية لن تغسل فضائح كلينتون: الفلسطينيون تظاهروا تحت المطر

تظاهر مئات الفلسطينيين امس الاثنين في رام الله تضامنا مع الشعب العراقي الشقيق واحتجاجا على السياسة الامريكية الاسرائيلية المطغترسة والمستهدفة ضرب المقدرات العربية. وانطلق المتظاهرون في ميدان الحنارة في ظل تساقط الامطار بغزارة رافعين الاعلام الفلسطينية والعراقية واللافتات المنددة بأمريكا وربيبتها في المنطقة اسرائيل وقرىء منها (الدماء العربية لن تغسل فضائح كلينتون) (فليرفع الحصار الظالم عن الشعب العراقي الشقيق), كما ردد المشاركون الهتافات المستنكرة لسياسة الهيمنة التي تحاول الولايات المتحدة مدعومة في الدول الغربية, فرضها في المنطقة العربية. وجابت التظاهرة شوارع مدينة رام الله حيث اقيم مهرجان خطابي وأحرق المتظاهرون الاعلام الاسرائيلية والامريكية. والقيت خلاله الكلمات الوطنية والشعبية وكلمة للجنة الشعبية لنصرة شعب العراق حيث طالبت الكلمات بتحرك عربي اسلامي لمواجهة التهديد الامريكي الغربي للعراق والأمة العربية. وتأتي هذه المسيرة في ظل تصاعد التهديد الامريكي بتوجيه ضربة عسكرية للشعب العراقي, مما دفع اللجنة الشعبية لنصرة الشعب العراقي بتنظيم هذه المسيرة الحاشدة التي شارك فيها ممثلو القوى الوطنية والاسلامية ومئات المواطنين الذين عبروا عن غضبهم واستنكارهم للاجراءات الامريكية ولسياسة الكيل بمكيلين. واعتبر المشاركون في مسيرة نصرة الشعب العراقي ان الاعتداء على العراق هو بمثابة عدوان على الأمة العربية. وقال ماهر الدسوقي عضو اللجنة الشعبية لنصرة الشعب العراقي (هناك مخاطر قد تلحق بالشعب العراقي والامن العراقي وارض العراق) واعتبر الدسوقي ان الضربة الموجهة للعراق تهدف الى تركيعه وتركيع الأمة العربية, وقال ان المسيرة التي شهدتها المدينة جاءت تأكيدا لتضامننا مع الشعب العراقي. واوضح الدسوقي ان اللجنة الشعبية لنصرة الشعب العراقي سترفع مذكرتين تحملان مجموعة كبيرة من التواقيع سترسل الى الجامعة العربية والمذكرة الاخرى سترفع للأمم المتحدة. هذا واصدرت المسيرة الشعبية لنصرة الشعب العراقي بيانا أكدت فيه على أن الحصار والتهديد العسكري للعراق تهدف الى ضرب مستقبل الامة العربية ولمنعها من امتلاك ثرواتها وقدراتها والتحكم بها, ودعى الى محاصرة السياسة الامريكية العدوانية, وحثت المسيرة واللجنة الشعبية لنصرة الشعب العراقي كافة الدول التي رفضت التهديدات الامريكية, وطالب البيان كافة الدول العربية باختراق الحصار المفروض على العراق. رام الله ـ عبد الرحيم الريماوي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات