خاتمي يساند صدام في أزمته ببطاقة معايدة في عيد الفطر

بعث الرئيس الايراني محمد خاتمي برسالة (مساندة) الى العراق وسط ازمته الحالية مع المفتشين الدوليين اعرب فيها عن امله في ان تشهد العلاقات بين البلدين فجرا جديدا قائما على التعاون والألفة. وقال خاتمي في برقية تهنئة بعث بها الى الرئيس العراقي لمناسبة عيد الفطر وبثتها وكالة الانباء العراقية امس (اتمنى ان نشهد ببركة هذا العيد السعيد بزوغ فجر جديد في العلاقات (بين العراق وايران) ملؤها التعاون والالفة والاخوة والاحترام المتبادل) . وكان صدام حسين بعث ببرقية تهنئة الى الرئيس الايراني للمناسبة نفسها اعرب فيها عن تمنياته بتطور العلاقات بين البلدين. وقد اتصل وزير الخارجية الايراني كمال خرازي امس الاول بنظيره العراقي محمد سعيد الصحاف ليعرب له عن رفض طهران التهديدات الاميركية ضد العراق. وكثف المسؤولون الايرانيون في الايام الاخيرة اتصالاتهم الدولية وتصريحاتهم الرافضة لاي هجوم عسكري امريكي ضد العراق ودعوا الى ايجاد حل دبلوماسي للازمة. يشار الى ان العراق وايران لم يوقعا حتى الان اتفاق سلام بينهما بعد حرب الاعوام الثمانية التي تواجها فيها (1980 ــ 1988) ويتبادلان الاتهامات بعرقلة تبادل اسرى الحرب وهو الملف الذي يعيق تطبيع العلاقات بينهما. ـ ا ف ب

تعليقات

تعليقات