العصائر المعلبة لذيذة للأطفال لكنها مليئة بالسكريات

صورة

تعد العصائر المعلبة مريحة للأطفال خارج البيت، إلا أن خبراء صحة الأطفال يقولون إنها تحتوي على الكثير من السكريات، والأهم أنه يتم احتساؤها كلها دفعة واحدة لأنها غير قابلة لإعادة الغلق، كما أن العبوات التي لا تعاد للبائع تتسبب في كثير من المخلفات.

كما أن المختصين في حماية المستهلك يشيرون إلى أن العصائر المعلبة ليست مشروباً منعشاً يروي الظمأ.

ولأن هذه العبوات مصنفة «عصيراً»، لا يعني ذلك أنها صحية ومليئة بالفيتامينات والمعادن، إذ غالباً ما يتم تعزيز محتوى الفواكه والتحلية الطبيعية بمحسنات نكهات وسكر مضاف، الأمر الذي يمكن أن يتسبب في تسوس الأسنان وزيادة مفرطة في الوزن.

وتذكر وكالة الأنباء الألمانية «د ب أ» أن العصائر المعلبة المحلاة تحتوي على نحو 55 غراماً من السكر لكل مئة ملم، وبالتالي يجب انتباه الأولياء لقائمة المكونات، والبديل الأكثر صحية وصداقة للبيئة هو الماء.

وبالطبع يتطلب الأمر بعض الصبر والإبداع لجعل الطفل يتذوقه، ولكن يمكن إعطاء نكهة للماء بإضافة شرائح الفاكهة، أو قطرات فواكه حمضية أو الأعشاب. وللتنوع والمزيد من التحلية، يمكن إضافة جزء من عصير الفاكهة مقابل ثلاثة أجزاء من المياه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات