الصويا تحمي خصوبة النساء

أكدت دراسة أمريكية أن تناول الأطعمة التي تحتوي على الصويا، قد يساعد في الوقاية من تأثير ثنائي الفينول، وهي مادة كيماوية تستخدم في الكثير من المنتجات البلاستيكية وفي طلاء الجزء الداخلي لعلب الأغذية المحفوظة.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرتها دورية «علم الغدد الصماء والأيض» إن لثنائي الفينول نفس مفعول هرمون الأستروجين، وبالتالي يُعتقد أنه يعرقل الحمل وزرع البويضة المخصبة في الرحم في حالات التلقيح الاصطناعي.

وخلصت الاختبارات على القوارض إلى أن حبوب الصويا التي تتفاعل مع مستقبلات الأستروجين، ربما تمنع أو تخفف من تأثير ثنائي الفينول.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، جورجي شافارو من كلية الصحة العامة والتغذية في جامعة هارفارد، إنه تمت دراسة حالات 239 امرأة خضعن لعمليات تلقيح اصطناعي بين عامي 2007 و2012.

وأجابت النساء عن استبيانات تناولت طعامهن كما أخذت منهن عينات من البول قبل وبعد استخراج البويضات تحضيراً لزرعها.

وفي عينات البول التي أظهرت معدلات مرتفعة من ثنائي الفينول، فقد تراجعت لدى النساء اللواتي لم يتناولن أطعمة تحتوي على الصويا فرص نجاح زرع البويضة الملقحة.

أما النساء اللواتي يتناولن الصويا فقد تبين أن معدلات ثنائي الفينول المرتفعة في بولهن لم تؤثر على نتيجة علاج الخصوبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات