التقليل من الملح يحد من أمراض القلب - البيان

التقليل من الملح يحد من أمراض القلب

أكد باحثون أميركيون أن الحد من تناول الملح يومياً يساهم في خفض معدلات الإصابة بأمراض القلب والأزمات القلبية والوفاة.

وأوضحت الباحثة في جامعة كاليفورنيا بسان فرانسيسكو الدكتورة كرستن بيبينز دومينغو أن مقابل كل غرام من الملح يتخلى عنه الأميركيون في وجباتهم الغذائية اليومية سينخفض عدد الإصابات بأمراض القلب بمقدار ربع مليون شخص ويهبط معدل الوفيات بمقدار 200 ألف على الأقل في السنوات العشر المقبلة.

وأعلنت بيبينز في بيان أن «هذا التقليل المتواضع والذي لا يغيّر في نكهة الطعام سيأتي بنتائج صحية هائلة بالنسبة للولايات المتحدة. وقد فوجئنا بمدى تأثير ذلك على السكان».

وأظهرت الدراسة أن خفض 3 غرامات من الملح يومياً في الطعام – أي ما يعادل 1.200 غرام من الصوديوم سيؤدي إلى خفض معدلات الإصابة بأمراض القلب بنسبة 6 بالمائة، ومعدلات الإصابة بالأزمات القلبية بنسبة 8% ويقلل من الوفيات حتى 3%. وسجلت نتائج أفضل في صفوف الإفريقيين الأميركيين الأكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، بحيث يصل معدل الإصابة بأمراض القلب إلى 10% و13% للأزمات القلبية و6% للوفيات. وقدمت النتائج في مؤتمر الجمعية الأميركية لأمراض القلب في مقاطعة بالم هاربور بولاية فلوريدا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات