#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

سلامتك من سلامة غذائك

يجب أن تضع مسألة سلامة غذائك في قمة أولوياتك، هل تعلم أن نسبة كبيرة من الناس يتعرضون لخطر الإصابة بالتسمم الغذائي بشكل يومي؟ وهو مرض خطير جداً قد يتسبب في بعض أقصى حالاته الى الوفاة، قد يتعرض أي شخص بالتسمم الغذائي نتيجة إهمال من جانبه أو من جانب المسؤولين عن تقديم وتحضير الأطعمة والمشروبات في المقاصف والمطاعم، ولكن تكمن المشكلة في الأشخاص الأصغر سناً الذين قد يتعرضون لخطر التسمم الغذائي بشكل أسرع من الكبار بسبب ضعف مناعتهم.

لا تقتصر سلامة غذائك في كيفية حفظ الغذاء وحسب، بل تمتد إلى الطريقة المتبعة في إعدادك الطعام والطريقة المتبعة في تسخين هذا الطعام، ومن ثم الوقت الأمثل لاستهلاكه أو التخلص منه.

نحن كخبراء تغذية نهتم بتثقيفك وتعليمك حول أفضل الممارسات العالمية وحسب إرشادات كبرى منظمات التغذية العالمية حول الطريقة السليمة في التعامل مع الأغذية والمشروبات بحيث تبقيها صالحة للاستهلاك.

عند قيامك بإعادة تسخين الطعام المحضر مسبقاً والمحفوظ في الثلاجة كالساندويشات والأرز بالدجاج أو اللحم، تأكد من وصول الحرارة في عمق الطعام فوق الـ 70 درجة مئوية، تقوم الحرارة العالية بتدمير البكتيريا والمكروبات التي قد تتواجد في الطعام.

ومن ثم يجب استهلاك الطعام بعد تسخينه مباشرة وعدم تركه لأكثر من ساعة تفادياً لتكون بكتيريا ضاره، تؤكد الدراسات المخبرية أن بكتيريا الطعام تتضاعف أعدادها كل 20 دقيقة مما يتوجب استهلاكه في أسرع وقت ممكن.

وعند استعدادك لتناول الطعام قم بغسل يديك الاثنتين جيداً بالماء والصابون وقم بتنشيفهما أيضاً، وتأكد من نظافة الطبق، الملعقة والشوكة وجميع أواني الطعام قبل الاستخدام. وأيضاً تأكد من وضع أمتعتك المدرسية بعيداً عن مكان تناولك للطعام للحد من انتقال الجراثيم من أمتعتك إلى الطعام. ولا تنسى غسل الخضروات والفواكه الطازجة بالماء جيداً قبل تناولها.

ولا تقم بأكل الخضروات والفواكه والخبز أو الجبن في حال ملاحظتك لوجود عفن أو أي علامات غريبة أو روائح كريهة، وذلك لاحتوائها على بكتيريا ضارة. وتجنب استهلاك الكعك أو البسكويت غير الناضج تماماً لإمكانية احتوائه على بيض ملوث بالبكتيريا.

وعند إعدادك لوجبة الغداء المدرسية، لا تترك الأطعمة التي تحتاج إلى التبريد مثل الحليب واللبن واللحم أو الدجاج خارج الثلاجة بل ضعها في الثلاجة فوراً بعد انتهائك من توضيبها. وتأكد من استخدامك لأواني حفظ مخصصة للثلاجة وملائمة للتسخين تجنباً لاختلاط بعض المواد الكيميائية من الأواني بالطعام.

عند توضيبك لأواني الغداء بغية استهلاكه في المدرسة، يجب التأكد من إبقاء الطعام مثلجاً في أوعية مخصصة لذلك طيلة فترة الانتظار لوقت الغداء تجنباً لتكون البكتيريا الضارة في الطعام. ولا تنسى تسخين الغداء جيداً قبل استهلاكك له. وعند عودتك من المدرسة قم بالتخلص ورمي بقايا الطعام الموجود في صندوق الغداء لعدم صلاحيته للاستهلاك.

عند استخدامك للفرن الكهربائي أو ما يسمى بالمايكروويف تأكد من استخدامك لأواني مناسبة لهذا النوع من الأفران وتجنب تسخين الطعام باستخدام أواني معدنية فهي غير مناسبة للمايكروويف. وأيضاً عند استخدامك للأواني البلاستيكية تأكد أنها مخصصة لاستخدامها في المايكروويف فإن بعض الأواني البلاستيكية لا تتحمل الحرارة العالية، وبالتالي فإن نسبة من مكوناتها الكيميائية تذوب وتختلط بالطعام.

ودمتم سالمين.

 

تعليقات

تعليقات