الأواني الزجاجية الملونة تحوي مخاطر عدة

كشفت دراسة أجراها باحثون من جامعة بليموث البريطانية أن الأواني الزجاجية الملونة قد تسبب خطراً مميتاً، خاصة تلك التي تستخدم مع طعام وشراب على درجة عالية من السخونة أو الحموضة.

وأكدت الدراسة، التي نشرتها مجلة «هيلث نيوترشن»، أن الأواني الزجاجية التي تحوي رسوماً ملونة تختزن تركيزاً عالياً من المعادن الثقيلة كالكادميوم والرصاص التي يؤدي دخولها إلى الجسم إلى تراكم المعادن، ما يؤدي إلى مضاعفات خطرة على الصحة، إذ قد تسبب تلفاً في الأعصاب والدماغ، فضلاً عن مضاعفات خطرة على الكبد والكلى والأعضاء الحيوية الأخرى.

كما حذّر الباحثون من أن تلك الأصبغة غير العضوية من الممكن أن توجد، ليس في الأواني والكؤوس فقط، بل في الكثير من الأشياء التي نستخدمها بشكل يومي وعلى تماس مباشر مع أجسامنا كالنظارات على سبيل المثال، لذا يجب علينا عند شراء تلك الأشياء التركيز على نوعية المواد المصنوعة منها، والحرص على شراء الأدوات المصنوعة من مواد عضوية غير ضارة.

تعليقات

تعليقات