الشيشة تسبب السمنة والسكري

أظهرت دراسة بريطانية جديدة نُشرت في صحيفة (Diabetology and Metabolic Syndrome) أن مدخني الشيشة أكثر عرضة  لخطر السمنة أو الإصابة بداء السكري من مدخني السجائر، ما يؤكد حجم ضرر الشيشة مقارنة بالسجائر، على الرغم من أن الدراسة تشير في الوقت الراهن إلى أن العلاقة بين الشيشة وهذه الأمراض ليست سوى علاقة ارتباط وليست علاقة سببية، بحسب مجلة "العلم والحياة" الفرنسية

"المعروف أن "جلسة شيشة واحدة يمكن أن تعادل أكثر من تدخين علبة سجائر"، وأن "المركبات السامة المستنشقة منها يمكن أن تكون أكثر خطراً"، وفق البروفيسور غوردون فيرنز، الذي ترأس الدراسة.

يذكر أن دراسة أجريت العام 2016 أظهرت أن نفخة نرجيلة تعادل سيجارة كاملة؛ أي أن خطر السيجارة أقل 20 مرة من خطر الشيشة، حيث يستنشق مدخنو الشيشة كميات أكبر من القطران والمعادن الثقيلة ومواد كيميائية أخرى مسببة للسرطان على مدى الطويل.

وقد اعتمد الباحثون على مجموعة موجودة مسبقاً من 9840 مريضًا في دراسة MASHAD؛ وهي أكبر دراسة عن الآثار الضارة للتدخين.

وكان من بينهم 6.742 من غير المدخنين، و 976 من المدخنين السابقين، و864 من مدخني السجائر، و1067 من مدخني الشيشة و41 من مستهلكي الاثنين. ثم فحصوا مدى انتشار السمنة والسكري والكوليسترول وأمراض القلب والأوعية الدموية في هذه المجموعات، وكذلك العديد من علامات وظائف الدم أو المناعة أو الكلى.

النتيجة كانت: كل من السمنة ومرض السكري واضطراب شحوم الدم والمتلازمة الأيضية (والتي تشمل المعايير السابقة) جميعها مرتبطة إيجابياً بالنرجيلة وترتبط سلبًا بالتدخين. وبشكل عام، وجد الباحثون أن تدخين الشيشة مرتبط بمتلازمة التمثيل الغذائي وجميع المكونات تقريباً.

"من غير المعروف لماذا ترتبط النرجيلة بالسمنة ومرض السكري. من الممكن أن تحفز السموم الموجودة في الدخان استجابة التهابية تجعل الأنسجة أكثر مقاومة لآثار الأنسولين، وهو هرمون ينظم الجلوكوز في الدم"، وفق البروفيسور فيرنز.

ومع ذلك، يذكر الباحثون أنه من المؤكد في الوقت الحالي ثبات أن هناك علاقة بين الشيشة وهذه الأمراض، ولكن لم تثبت العلاقة السببية المؤدية إلى النتيجة.

ويضيف الباحثون أنه من الممكن أن يكون ارتباط النرجيلة بسلوكيات اجتماعية أخرى كتناول الطعام والعصائر والحلويات والمقبلات سبباً في زيادة الوزن.

يدحض هذا البحث الاعتقاد السائد بأن تدخين النرجيلة أقل سمية من تدخين السجائر، كونها "الرنجيلة" مزودة بمرشح لتنقية دخان التبغ عن طريق تمريره عبر الماء.

"يوجد الآن دليل جيد على أن تدخين الشيشة ليس آمنًا، وأن مخاطر تدخينها وتسببها في الإصابة بأنواع معينة من السرطان ثابتة، كما أن الأدلة على وجود علاقة بينها وأمراض القلب والأوعية الدموية قوية دامغة". يقول البروفيسور فيرنس.

ومع ذلك، ووفقًا لدراسة أجرتها المجلة البريطانية الطبية، فإن ما بين 25 إلى 28% من الطلاب الأمريكيين يدخنون الشيشة، وهي ثاني أكثر الطرق شيوعاً في العالم لاستهلاك التبغ، أمام السجائر أو اللفة أو الأنبوب. على وجه الخصوص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات