جفاف الفم.. الأعراض والأسباب والعلاج

يشير جفاف الفم أو الريق إلى أية حالة يكون فيها فمك جافاً على غير المعتاد، وفي معظم الأحيان، يحدث جفاف الفم نتيجة لقلة كمية اللعاب الذي تنتجه الغدد الموجودة في الفم (الغدد اللعابية)، كما أنه يحدث في كثير من الأحيان كأحد الآثار الجانبية للأدوية.

وبشكل أقل، قد يحدث جفاف الفم بسبب حالة تؤثر مباشرة في الغدد اللعابية، ويعد جفاف الفم مشكلة شائعة، ويمكن أن تتراوح من مجرد مصدر إزعاج إلى شيء له تأثير كبير على صحتك العامة وصحة أسنانك، وكذلك شهيتك والاستمتاع بتناول الطعام.

يساعد اللعاب على الوقاية من تسوس الأسنان من خلال تحييد الأحماض التي تنتجها البكتيريا، مما يحد من نمو البكتيريا ويزيل جزيئات الطعام. كما يعزز اللعاب من قدرتك على التذوق ويجعل عملية البلع أسهل. وبالإضافة إلى ذلك، تساعد الإنزيمات الموجودة في اللعاب في عملية الهضم. ويعتمد علاج جفاف الفم على سببه.

الأعراض

إذا كان الفم لا يقوم بإنتاج كمية كافية من اللعاب، فقد تلاحظ ظهور العلامات والأعراض التالية طوال الوقت أو معظمه:

Ⅶ جفاف في الفم أو الحلق

Ⅶ لعاب يبدو سميكًا ولزجًا

Ⅶ رائحة الفم الكريهة

Ⅶ صعوبة المضغ والتحدث والبلع

Ⅶ شعور متغير في التذوق

Ⅶ مشكلات في ارتداء أطقم الأسنان

Ⅶ تسوس الأسنان بشكل أكثر تكرارًا

Ⅶ تهيج اللثة وأمراض اللثة

عند النساء، قد يحدث جفاف الفم بسبب أحمر الشفاه العالق على الأسنان.

زيارة الطبيب

إذا كنت تلاحظ ظهور علامات وأعراض مستمرة لجفاف الفم، فحدد موعدًا لزيارة طبيب العائلة أو طبيب الأسنان.

الأسباب

جفاف الفم له أسباب عديدة وأهمها:

الأدوية. يحدث جفاف الفم كأحد الآثار الجانبية لمئات من الأدوية، بما فيها العديد من الأدوية المتاحة دون وصفة طبية. ومن بين الأنواع المرجح أنها تسبب مشكلات بعض الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب وألم الأعصاب (اعتلال الأعصاب) والقلق وكذلك بعض مضادات الهيستامين ومزيلات الاحتقان ومرخيات العضلات ومسكنات الألم.

تقدم العمر. إن عملية الشيخوخة لا تسبب بالضرورة جفاف الفم. ومع ذلك، فإن كبار السن يكونون أكثر عرضة لتناول الأدوية التي قد تسبب جفاف الفم، وهم أكثر عرضة للإصابة بحالات مرضية يمكن أن تسبب جفاف الفم.

علاج السرطان. يمكن أن تتسبب أدوية العلاج الكيميائي في تغيير طبيعة اللعاب وكمية إنتاجه. وقد يكون ذلك مؤقتًا، حيث يعود اللعاب للتدفق بشكل طبيعي بعد الانتهاء من العلاج. ويمكن أن يتسبب العلاج الإشعاعي على الرأس والرقبة في تلف الغدد اللعابية، مما يؤدي إلى انخفاض ملحوظ في إنتاج اللعاب.

ويمكن أن يكون هذا الانخفاض مؤقتًا أو دائمًا، وهذا يتوقف على الجرعة الإشعاعية والمنطقة المعالجة.

تلف الأعصاب. يمكن أن تؤدي أي إصابة أو جراحة تتسبب في تلف الأعصاب في منطقة الرأس والرقبة إلى جفاف الفم.

حالات صحية أخرى. يمكن أن يحدث جفاف الفم نتيجة لحالات صحية معينة، بما فيها الأمراض ذاتية المناعة مثل متلازمة سجوجرن أو فيروس نقص المناعة البشري (HIV)/‏متلازمة العوز المناعي المكتسب (الإيدز). قد تتسبب السكتة الدماغية أو مرض الزهايمر في ملاحظة جفاف الفم، بالرغم من عمل الغدد اللعابية بشكل طبيعي.

كما يمكن أن يساهم أيضًا الشخير والتنفس مع فتح الفم في جفاف الفم.

تعاطي التبغ. يمكن أن يزيد التدخين أو مضغ التبغ من أعراض جفاف الفم.

استخدام الميثامفيتامين. يمكن أن يتسبب استخدام الميثامفيتامين في جفاف الفم الشديد وإلحاق ضرر بالأسنان، وهي حالة تعرف أيضًا باسم «الفم ميث».

المضاعفات

إذا لم يكن لديك كمية كافية من اللعاب وتعاني من جفاف الفم، فقد يؤدي ذلك إلى ما يلي:

Ⅶ زيادة اللويحات وتسوس الأسنان وأمراض اللثة

Ⅶ تقرحات الفم

Ⅶ الإصابة بعدوى جرثومية في الفم

Ⅶ وجود طبقة على اللسان

Ⅶ تقرحات أو تشقق الجلد في زوايا الفم

Ⅶ تشقق الشفاه

Ⅶ سوء التغذية بسبب وجود مشكلات في المضغ والبلع

الاختبارات والتشخيص

لتحديد ما إذا كنت تعاني من جفاف الفم، على الأرجح سيقوم الطبيب أو طبيب الأسنان بفحص فمك ومراجعة تاريخك الطبي وجميع الأدوية التي تتناولها، بما فيها الأدوية المتاحة دون وصفة طبية.

وأحيانًا، قد تحتاج إلى إجراء اختبارات الدم وفحوصات الأشعة على الغدد اللعابية أو الاختبارات التي تقيس كمية اللعاب التي تنتجها لتحديد سبب جفاف الفم. وإذا اشتبه الطبيب في الإصابة بجفاف الفم بسبب متلازمة سجوجرن، فقد يتم إرسال عينة صغيرة من الخلايا (خزعة) المأخوذة من الغدد اللعابية الموجودة في الشفاه للفحص.

العلاجات والعقاقير

يعتمد العلاج على سبب الإصابة بجفاف الفم. وقد يقوم الطبيب أو طبيب الأسنان بما يلي:

Ⅶ تغيير الأدوية التي تسبب جفاف الفم. إذا كان الطبيب يعتقد أن الأدوية هي السبب، فقد يقوم بتعديل الجرعة أو تغيير الدواء بدواء آخر لا يسبب جفاف الفم.

Ⅶ التوصية بمنتجات لترطيب الفم. يمكن أن تشمل هذه المنتجات غسول الفم المتاح دون وصفة طبية أو اللعاب الاصطناعي أو المرطبات لترطيب الفم.

وإذا كنت تعاني من جفاف الفم الشديد، فقد يقوم الطبيب أو طبيب الأسنان بما يلي:

Ⅶ وصف الأدوية التي تحفز إنتاج اللعاب. قد يقوم الطبيب بوصف بيلوكاربين (سالاجين) أو سيفيميلين (إيفوكساك) لتحفيز إنتاج اللعاب.

Ⅶ حماية أسنانك. للوقاية من تسوس الأسنان، قد يقوم الطبيب بعمل طوابع فلورايد مناسبة لأسنانك، والتي تقوم بملئها بالفلورايد وارتدائها على أسنانك لبضع دقائق ليلاً. وقد يوصي الطبيب أيضًا بالاستخدام الأسبوعي لغسول كلورهيكسيدين للسيطرة على تسوس الأسنان.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

بالإضافة إلى استشارة الطبيب أو طبيب الأسنان، قد تساعد النصائح التالية في تخفيف أعراض جفاف الفم:

تناول رشفات من الماء أو المشروبات الخالية من السكر أو قم بمص رقائق الثلج على مدار اليوم لترطيب الفم واشرب الماء أثناء الوجبات للمساعدة في المضغ والبلع.

Ⅶ امضغ العلكة الخالية من السكر أو مص الحلوى الصلبة الخالية من السكر. ومع ذلك، قد يسبب الإكسيليتول، الموجود كثيرًا في العلكة أو الحلوى الخالية من السكر، الإسهال أو المغص عند بعض الأشخاص إذا تم تناوله بكميات كبيرة.

Ⅶ جرب بدائل اللعاب المتاحة دون وصفة طبية والتي تحتوي على كربوكسى ميثيل السليلوز أو هيدروكسي إيثيل السليلوز، مثل بيوتين أورال بالانس (Biotene Oral Balance).

Ⅶ تنفس من أنفك، وليس فمك. قد تحتاج إلى الحصول على علاج للشخير الذي يجعلك تتنفس من فمك أثناء الليل.

أضف الرطوبة إلى الهواء ليلاً باستخدام جهاز ضبط الرطوبة في الغرفة.

Ⅶ قم بترطيب شفتيك لتهدئة المناطق الجافة أو المتشققة.

تجنب المنتجات التي يمكن أن تجعل الأعراض تتفاقم. وتشمل ما يلي:

Ⅶ الكافيين والكحول. يمكن أن تتسبب هذه المنتجات في الجفاف والتهيج. لا تستخدم غسول الفم الذي يحتوي على الكحول.

Ⅶ جميع أنواع التبغ. إذا كنت تدخن أو تمضغ التبغ، فتوقف عن ذلك، لأن منتجات التبغ يمكن أن تؤدي إلى جفاف الفم وتهيجه.

Ⅶ مضادات الهيستامين ومضادات الاحتقان المتاحة دون وصفة طبية. يمكن أن تؤدي هذه الأدوية إلى تفاقم جفاف الفم.

Ⅶ الأطعمة والحلويات السكرية أو الحمضية. لأنها تزيد من مخاطر الإصابة بتسوس الأسنان. وتجنب أيضًا الأطعمة الحارة أو المالحة لأنها يمكن أن تؤدي إلى تهيج الفم.

إن اللعاب مهم للحفاظ على صحة الأسنان والفم. وقد يساعد أيضًا اتباع الخطوات التالية لحماية أسنانك في حالة جفاف الفم المصاب بها:

Ⅶ اغسل أسنانك بمعجون أسنان يحتوي على الفلورايد ونظفها بالخيط. واسأل طبيب الأسنان إذا كنت قد تستفيد من معجون أسنان يحتوي على الفلورايد بوصفة طبية أو معجون أسنان يحتوي على البيتين أو جل أسنان لتحييد أحماض البكتيريا.

Ⅶ استخدم غسول الفلورايد أو اغسل أسنانك بجل الفلورايد قبل الخلود للنوم.

Ⅶ حدد موعدًا لزيارة طبيب الأسنان مرتين في السنة على الأقل لفحص أسنانك وإزالة اللويحات عنها، للمساعدة في الوقاية من تسوس الأسنان.

الطب البديل

وتم استخدام العديد من العلاجات العشبية في السابق لعلاج جفاف الفم، مثل الشاي المصنوع من الخطمي أو الدردار الزلق، ولكن لا توجد دراسات حديثة تظهر فائدة أو ضرر استخدامها لجفاف الفم.

في بعض الدراسات عن علاج جفاف الفم، يبدو الوخز الإبري الكهربائي علاجًا واعدًا، وهو ينطوي على تحفيز نقاط الوخز بالإبر التقليدية على الجلد باستخدام أقطاب كهربائية بدلاً من الإبر التقليدية. ومع ذلك، لا يزال يعمل الباحثون على تحديد ما إذا كان هذا العلاج هو الأفضل حقًا من غيره لجفاف الفم.

01

الشيخوخة لا تتسبب بالدرجة الأولى في جفاف الفم لكن كبار السن أكثر عرضة لتناول الأدوية المسببة له

24

ينصح بتناول الماء أو المشروبات الخالية من السكر على مدار 24 ساعة لترطيب الفم وأثناء الوجبات للتخفيف من جفاف الفم

02

عدم وجود كمية كافية من اللعاب قد يؤدي إلى سوء التغذية بسبب وجود مشكلات في عمليتي المضغ والبلع

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات