وكالة أمريكية: نوفمبر 2020 ثاني أكثر الشهور دفئاً منذ عام 1880

قالت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، إن شهر نوفمبر لهذا العام، كان ثاني أكثر الشهور دفئا منذ بدء حفظ السجلات في عام 1880.

وقالت الإدارة الامريكية المعنية بشؤون المحيطات والطقس والمناخ في الغلاف الجوي، يوم الاثنين بالتوقيت المحلي، إن "متوسط ​​درجة الحرارة العالمية المجمعة فوق سطح الأرض والمحيطات خلال شهر نوفمبر من عام 2020، كانت أعلى بمقدار 97ر0 درجة مئوية فوق المتوسط خلال ​​القرن العشرين، وهو 9ر12 درجة مئوية".

ويشار إلى أن الشهر كان ثاني أكثر شهور نوفمبر دفئا في السجل العالمي، وذلك بعد شهر نوفمبر من عام 2015، والذي شهد ارتفاع متوسط الحرارة بواقع 01ر1 درجة مئوية.

وبحسب الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، فإن أكثر 10 أشهر من نوفمبر دفئا، تم تسجيلها جميعا منذ عام 2004، بينما جاءت أكثر خمسة أشهر من نوفمبر دفئا منذ عام 2013.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات