اكتشاف أقدم شعرة لثدييات في التاريخ محفوظة في عنبر بإسبانيا

عثر علماء الآثار، أخيراً، على أقدم شعرة لثدييات يجري اكتشافها لتاريخه، محفوظة في عنبر من المحتمل أنها تعود بالتاريخ إلى نحو 110 ملايين عام. وكان العلماء قد عثروا أيضاً قبل فترة على ريش ديناصور في الموقع نفسه، في مقاطعة طرويل بأراغون شرق إسبانيا، ويقولون إن تلك البقايا تعود أيضاً إلى الفترة الممتدة ما بين 105 إلى 110 ملايين عام. وتنقل صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن العلماء قولهم إن تاريخ كلتا القطعتين يعود إلى العصر الطباشيري المبكر، وقد تم الحفاظ عليهما بشكل استثنائي في العنبر، وأظهرت الأبحاث أن الحيوانات تلامست مع شجرة صمغية أثناء الراحة أو النوم بالقرب من تلك الشجرة منذ أكثر من 100 مليون سنة.

وتم اكتشاف القطعتين داخل منجم سانتا ماريا بالقرب من أرينو عاصمة طرويل، حيث تبين بداخلهما ثلاثة خيوط من شعر الثدييات وريش الديناصورات. وعلى الرغم من العثور على شعر ثدييات مطبوعة في أحافير عمرها 160 مليون عام من قبل، إلا أن أقدم قطعة محفوظة بالفعل تعود إلى 100 مليون عام.

ويعتقد أن الريش والشعر تمزقا حينما استيقظت الحيوانات من نومها بقرب الشجرة الصمغية، ثم مع مرور الزمن جف العنبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات