الكوالا أكثر المتضررين من "الصيف الأسود" في أستراليا

كشف تقرير صدر اليوم الاثنين أن  أكثر من 60 ألفا من حيوانات الكوالا من بين الحيوانات التي تأثرت بحرائق الغابات المدمرة في أستراليا خلال 2019-2020.

ووجد التقرير الأخير المتعلق بتأثير حرائق الغابات والصادر عن الصندوق العالمي للطبيعة لصالح نيتشر - أستراليا أن ما يقرب من 3 مليارات حيوان كانت في مسار الحرائق التي أتت على ما يصل إلى 19 مليون هكتار في أنحاء جنوب وشرق أستراليا.

وكانت أعداد الكوالا في ولايتي نيو ساوث ويلز وكوينزلاند تشهد تراجعا على نحو سريع قبل الحرائق.

ومن بين التأثيرات التي تسبب بها "الصيف الأسود" على الأنواع المحلية الموت والإصابة والرضوض والاختناق بالدخان والإجهاد الحراري والجفاف.

كما كشف التقرير أن حوالي 143 مليون حيوان من الثدييات، و 46ر2  مليار من الزواحف، و181 مليون طائر، و51 مليون ضفدع  كانت موجودة في المناطق التي أتت عليها الحرائق.

وظلت الأرقام من دون تغيير عن تقرير مؤقت صدر في شهر يوليو.

وقال الرئيس التنفيذي للصندوق العالمي للطبيعة في أستراليا، ديرموت أوغورمان، إن ما يقرب من 3 مليارات حيوان تأثر "بما يفوق التوقعات".

وأعلن أن المنظمة تعمل على خطة تتضمن "رؤية جريئة لمضاعفة عدد الكوالا في شرق أستراليا بحلول العام 2050".

وقال إن عدد الكوالا المتأثرة "مقلق للغاية" لنوع يعاني بالفعل من مشاكل.

كلمات دالة:
  • حرائق الغابات ،
  • أستراليا ،
  • نيو ساوث،
  • ويلز،
  • كوينزلاند،
  • الكوالا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات