حديث الروح

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

غِبتَ عني فكدتُ شوقا أذُوبُ

ومن الشَّوقِ قد تذُوبُ القلوب

طابَ عيشٌ بالقُربِ منك زمَانا

كيفَ بالبُعدِ عنكَ عيشِي يَطِيبُ

غِبتَ عنِّي وأنتَ إنسَانُ عَينِي

أيُّ نُورٍ أراه حِينَ تَغيبُ

وإذا مَا ألمَّ بي داءُ هَمٍّ

واكتِئابٍ فأنتَ نعمَ الطَّبِيبُ

 شاعر مغربي (1897 - 1955م)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات