تحفة منشورية عملاقة تجتاح متحف برلين

تخطت تحفة الفنانة الألمانية كاتارينا غروس حدود متحف همبرغر بانهوف للفن المعاصر ويتدفق كشلال مجنون بالألوان المتداخلة التي غطت أرض المتحف وجدرانه متخذةً عنوان «لم نكن نحن».

العمل الفني الضخم يحتل مساحةً من مبنى برليني كان مخصصاً في السابق لإحدى المحطات الرئيسية الأولى لنظام السكك الحديد الألمانية.

وهو يبهر البوم الزوار بأشكال تجريدية تنساب في مختلف الاتجاهات وتخلق مشهداً جديداً ساحراً عبر زوايا النظر المتعددة.

وتصف غروس مشروعها الفني الضخم الأحدث بالقول: «لقد رسمت طريقي إلى خارج المبنى.» وقد ارتفع بناء همبرغر بانهوف للمرة الأولى في العام 1846 ليتحول المبنى العصري المتأخر من العصر الكلاسيكي الحديث موطناً لمجموعة شهيرة من أعمال الفن المعاصر ويعتبر واحداً من أشهر المتاحف وأبرزها في العاصمة الألمانية برلين.

وسيستمر عرض تحفة «لم نكن نحن» لكاتارينا غروس في متحف برلين حتى الأول من شهر أكتوبر المقبل. وقد انتشرت له الكثير من الصور من عدة زوايا على صفحة تطبيق انستغرام الخاصة بالفنانة الألمانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات