هندي يبني مجسماً لزوجته الراحلة في منزل أحلامهما

وضع رجل أعمال هندي مجسماً من الشمع لزوجته الراحلة، في منزل أحلامهما الذي قاما ببنائه معاً قبل وفاتها، تكريماً لذكراها.

وكشف رجل الأعمال سرنيفاس غوبتا عن المجسم بالحجم الحقيقي في حفل عاطفي أقامه أخيراً في منزل الأسرة الجديد في كوبال بولاية كارناتاكا الجنوبية. وكانت تلك الملكية في الأصل فكرة زوجته الراحلة مادهافي، لكنها توفت بحادث اصطدام سيارة عام 2017، قبل اكتمال البناء.

وقام غوبتا بمشاركة صور الحفل مع قناة تلفزيون «سي.إن.إن» الأمريكية، حيث يظهر مجسم لمادهافي، وهي جالسة على أريكة، مرتدية ساري وردي اللون ومجوهرات ذهبية.

وكانت مادهافي مع ابنتيها أثناء وقوع الحادث عام 2017. وقد أفادت واحدة من بناتها، وتدعى أنوشا: «لم نكن نتصور دخول هذا المنزل الجديد من دونها»، فاقترح أحدهم صنع تمثال من الشمع لها، فاتصل غوبتا وابنتاه بالنحات شريدهار مورثي المقيم في بانغالور. الأسبوع الماضي، انتقلت الأسرة إلى المنزل بعد اكتمال المجسم، حيث شكل مركز الاهتمام، مع كثيرين جلسوا بجانبه على الأريكة وأخذوا صوراً نشروها على وسائل التواصل الاجتماعي حيث انتشرت تلك القصة كالهشيم.

وقد أفادت الأسرة لاحقاً بأنها سوف تبقي المجسم في الفناء في الهواء الطلق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات